الأحد, 3 صفر 1442 هجريا, 20 سبتمبر 2020 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

وزارة التعليم: سيتم الرفع للمقام السامي للتوجيه بمدى استمرار الدراسة عن بُعد

أخبار وزارة التعليم

بالصور.. طلاب أوفياء في الليث يهدون معلمهم سيارة فاخرة

أخبار المدارس

حب الوطن مفهوم راسخ

المقالات

جامعة طيبة تدعم الطلبة لشراء أجهزة ذكية عبر منصة الخدمات الإلكترونية

أخبار الجامعات

النيابة العامة تحقق مع شخص استغل أحد الأطفال في الإساءة للتعليم

أخبار عامة

التصنيف السعودي الموحد للمستويات والتخصصات التعليمية يربط “التخصصات بالفرص الوظيفية”

أخبار عامة

“التعليم” تحدد مواعيد التقاعد المبكر ونقل الخدمات والإعارة للمعلمين والمعلمات.. هنا التفاصيل

أخبار وزارة التعليم

“تقويم التعليم” تعلن فتح التسجيل لاختبار القدرة المعرفية

أخبار عامة

“التعليم” تحذر الطلاب من تسجيل أو نشر صور المعلمين أو تصوير الحصص ونشرها

أخبار وزارة التعليم

تدشين أول كليتين رقميتين للبنات في الرياض وجدة بطاقة استيعابية تتجاوز “4000” متدربة

أخبار الجامعات

جامعة الملك سعود للعلوم الصحية تعلن عن توفر وظائف شاغرة

أخبار الوظائف

مدير تعليم ينبع يلتقي بأولياء أمور الطلاب والطالبات في المحافظة والقطاعات التعليمية التابعة لها

أخبار إدارات التعليم
المشاهدات : 904
التعليقات: 0

“الفيصل”: الشباب العربي لاينقصه الذكاء وينتظر الفرصة ليحقق الإبداع بكافة المجالات العلمية

“الفيصل”: الشباب العربي لاينقصه الذكاء وينتظر الفرصة ليحقق الإبداع بكافة المجالات العلمية
https://almaydanedu.net/?p=34371
صحيفة الميدان التعليمي الإلكترونية

[COLOR=#FF0000]الميدان التربوي ـ ماهر الحميري :[/COLOR]
[JUSTIFY]أكد صاحب السمو الملكي الامير خالد الفيصل وزير التربية والتعليم ان جميع من سبقونا اتخذوا العلوم أساسا في تعليمهم وذكر الفيصل نحن لدينا إضافات أخرى على العلوم.
وقال: لو أضفنا الى مميزات التعلم في مجالات العلوم المختلفة والرياضيات وغيرها من المجالات ، أضفنا اليها مبائدنا وقيمنا الاسلامية وشيمنا العربية لتفوقنا ، لأننا سوف نتميز انشاء الله بالعلم والإيمان والثقة في النفس والإنسان ، وذكر الفيصل ان الشاب العربي لا ينقصه الذكاء ، ولا تنقصه المبادرة ، ولا الجد والإخلاص والمثابرة ، هو ينتظر فقط الفرصة ويجب ان تعطى للشاب العربي الفرصة ليتفوق في جميع المجالات العلمية والعملية.
وكان سمو وزير التربية والتعليم قد دشن اليوم الأولمبياد العربي السابع للكيمياء , بحضور صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة ، الذي تنظمه وزارة التربية والتعليم بالتعاون مع الجمعية الكيميائية السعودية واتحاد الكيميائيين العرب وتستضيفه الإدارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة المدينة المنورة , بمشاركة عدد من الدول العربية يمثلها نحو (136) طالب وطالبة ونحو (34) مشرفا تربويا من أساتذة الكيمياء في الدول العربية المشاركة , خلال الفترة من 12 إلى 15 من شهر ذي القعدة الجاري , بفندق المريديان بالمدينة.
وبدأ الحفل المعد بهذه المناسبة بالقرآن الكريم , تلا ذلك عرض مرئي عن مسيرة الأولمبياد , ثم ألقى أمين عام اتحاد الكيميائيين العرب الدكتور ضيف الله الضعيان كلمة رحب خلالها براعي الحفل سمو وزير التربية والتعليم وبسمو أمير منطقة المدينة المنورة ورؤساء الوفود المشاركة في الاولمبياد العربي السابع , مبيناً أن الاولمبياد السابع تميز عن الاولمبيادات السابقة كون من وضع أسئلته النظرية لجنة دولية مشكلة من عدد من الدول العربية بإشراف مكتب الأولمبياد العربي , وذلك لإضفاء مزيداً من الشفافية والحيادية ، مؤكداً أن رعاية سمو وزير التربية والتعليم لهذه المسابقة والوقوف بنفسه على استعداداتها يعطي دفعة جديدة للقائمين والمهتمين بمثل هذه الأنشطة.
بعد ذلك قدم مجموعة من الطلاب لوحة حوارية إنشادية عن جهود علماء العرب والمسلمين في علم الكيمياء.
إثر ذلك ألقى سمو وزير التربية والتعليم كلمة بهذه المناسبة قال فيها: “في رحاب طيبة الطيبة وبجوار ساكنها هادي البشرية القائل عليه الصلاة والسلام (إن الملائكة لتضع أجنحتها لطالب العلم رضا بما يصنع) وفي ضيافة المملكة التي اعتمدت الاستثمار في المعرفة سبيلا لتعظيم الاستثمار في أبنائها يسعدني أن أرحب بكم – وأسأل الله جل وعلا لكم التوفيق والسداد”.
وأضاف سموه إن أمتنا العربية قد تصدرت العالم ردحا طويلا من الزمان حين حملت رسالة الإسلام إلى أرجاء الدنيا عقيدة سامية تواكب حضارة علمية وعملية باذخة أنتجتها جهود علمائنا المسلمين الأوائل واكتشافاتهم غير المسبوقة التي نهل منها الشرق والغرب وبني عليها ثم دارت الأيام دورتها حتى جاءت أزمنة الألم والمعاناة والقصور العربي والفقر والأمية وأصبحنا ننشد العلم في مشارق الأرض ومغاربها وهاجرت العقول العربية النيرة المميزة في أزمة جديدة تحرم الأمة العربية من قدراتها الفاعلة لتأسيس نهضتها المرتبطة بدينها وبقيمها.
وأردف سموه يقول: منذ عقود قلائل، التفت العالم العربي بمكوناته السياسية والاقتصادية والفكرية والاجتماعية إلى المحور الأساس في بناء المجتمعات ،هو العلم لتكونوا علماء مميزين تضيفون لأوطانكم وللإنسانية جمعاء , مبيناً أن كل علم نافع ينشر الرخاء والسلام والعدالة بين البشر وحصن ذلك كله الدين الإسلامي العظيم الذي يقف حائلاً دون اتباع الأهواء والتجرد من القيم والأخلاق.
وحث سموه على رفع شأن اللغة العربية الجليلة بجعلها لغة العلم التطبيقي وهي أهل لذلك، مؤكداً أن الدول العربية والمجتمعات منحت الثقة في رعاية أبنائها وبناتها المميزين ليكونوا قادة نهضتها في المستقبل وأنتم إن شاء الله أهل لهذه الأمانة فابذلوا قصارى جهدكم وغاية عنايتكم كي يحظى أبناؤكم وبناتكم الطلاب والطالبات بأفضل فرص التعلم والمهارات التي تؤهلهم لكفاءة علمية مميزة ، تعود بالنفع على أوطانهم ومجتمعاتهم.
واختتم الحفل بتكريم رؤساء وفود الدول العربية المشاركة وتكريم الرعاة والداعمين.
الجدير بالذكر أن الأولمبياد العربي السابع للكيمياء يهدف إلى بث روح العمل الجماعي والتنافس الشريف بين الطلاب والطالبات المشاركين في المسابقة ، وكذلك الاحتفاء بالكيميائيين العرب والمسلمين في ما قدموه في مجال علم الكيمياء ، كما تشكل هذه التجمعات العلمية العربية أهمية كبيرة في دعم النشاط العلمي في جميع الدول العربية.
ويأتي احتضان المدينة المنورة لهذه المسابقة في دورتها السابعة ليعطيها تألقاً كبيراً ورونقاً رائعاً وإبداعاً في المشاركة حيث شرف المكان الذي انطلقت منها الثقافة الإسلامية لجميع أنحاء المعمورة ، ورعاية وزير التربية والتعليم لهذه المسابقة هي إضافة قوية ومميزة في تاريخ المسابقات العلمية , كما أن المرحلة الأولى من المنافسة تنطلق صباح يوم الاثنين وتشهد محور الاختبار النظري على فترتين لجميع المشاركين في الأولمبياد.[/JUSTIFY]

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>