السبت, 13 ربيع الآخر 1442 هجريا, 28 نوفمبر 2020 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

جامعة شقراء تعلن إجراء الاختبارات النهائية للفصل الأول عن بُعد باستثناء بعض التخصصات

أخبار الجامعات

“مؤسسة التقاعد”: المعلمون والمعلمات على رأس قائمة التقاعد المبكر بنسبة “81%”

أخبار عامة

“التعليم” لمنسوبيها: الإعفاء والتفريغ من الدوام أثناء فترة الالتحاق بالبرامج التدريبية

أخبار إدارات التعليم

بالأسماء.. “20” من أساتذة جامعة الملك سعود ضمن قائمة أفضل علماء العالم

أخبار الجامعات

“تقويم التعليم”: منح الرخصة المهنية لمن اجتاز اختباري كفايات المعلمين والمعلمات

أخبار عامة

“التعليم” تفتح باب إيفاد ترشيح المعلمين للتدريس بالخارج للعام الدراسي القادم

أخبار وزارة التعليم

وزير التعليم: التواصل مع المبتعثين والرد على استفساراتهم يمثّل أولوية لعمل كل ملحقية

أخبار الابتعاث

“تقويم التعليم” تعلن موعد اختبار “القدرة المعرفية” للفترة الثانية

أخبار عامة

الدمام.. وفاة “مُعلم” أمام طلابه عبر منصة مدرستي

أخبار المدارس

جامعة أم القرى توضح آلية إجراء الاختبارات النهائية لطلابها.. “عن بُعد وحضورية”

أخبار الجامعات

طالبة سعودية تخترع مخدة تقلص أضرار الأجهزة الذكية عند النوم

أخبار المدارس

توفر وظائف شاغرة بمسمى “مساعد إداري” للرجال والنساء بجامعة الملك سعود

أخبار الجامعات
المشاهدات : 1102
التعليقات: 0

المجلس الاستشاري للمعلمين بالقريات يناقش الضغوط المهنية لدى المعلمين وتأثيرها على مستوى الأداء‎

المجلس الاستشاري للمعلمين بالقريات يناقش الضغوط المهنية لدى المعلمين وتأثيرها على مستوى الأداء‎
https://almaydanedu.net/?p=3551
صحيفة الميدان التعليمي الإلكترونية

[B][COLOR=#FF0000]نواف العنزي ـ الجوف :[/COLOR][/B]
[JUSTIFY]ترأس مدير التربية والتعليم الأستاذ سالم بن محمد الدوسري رئيس المجلس الاستشاري جلسة المجلس الاستشاري للمعلمين وقد افتتح مدير التربية والتعليم الجلسة بالترحيب بالزملاء وأعضاء المجلس مؤكدا أن المجالس الاستشارية ما هي إلا لرسم خارطة الطريق للآمال والطموحات للسياسات التعليمية والتوسع بخدمة المعلمين وضرورة استقطاب أوراق العمل من العاملين بالميدان التربوي ثم قدمت ورقة العمل من الأستاذ صالح عطية الجهني بعنوان ( الضغوط المهنية لدى المعلمين والمعلمات وتأثيرها على مستوى الأداء في العملية التعليمية التعلمية ) والتي تم نشرها على مستوى معلمين ومعلمات المملكة وشارك بها ( 65130 ) معلم ومعلمة حيث اشتملت على 20 مصدر من مصادر الضغوط المهنية التي يتعرض لها المعلمين والمعلمات وذكر أمين المجلس الاستاذ سالم الجهني بأن ابرز هذه المصادر كثرة الأعمال الكتابية والمكتبية فقد يكلف المعلم أو المعلمة بأعمال إدارية إضافة وبكتابة محاضر اجتماعات , والطلبة الغير منضبطين سلوكيا فقد يتحول دور المعلم والمعلمة من التدريس إلى عملية ضبط الصف , واتجاهات الطلبة السلبية نحو المدرسة فقد يحمل الطلبة اتجاهات سلبية عن المدرسة والمعلمين , وكثافة الصف من حيث عدد الطلبة فقد يكون الصف مكتظا بالطلبة , والقيام بالمسؤوليات الإضافية من المعلم مثل الإشراف والمناوبة على طابور الصباح وعند خروج الطلاب وأثناء الفسحة وبين الحصص الدراسية , والمحافظة على المستوى المعياري المعلم مطالب بالوصول إلى مستوى معياري من التدريس , والتعليمات أو التوجيهات الفردية التي قد توجه للمعلم أو المعلمة ومن شأنها أن تصرفه عن وظيفته الرئيسية , والنقل الفجائي أو الإجباري أو التكميل في مدرسة أخرى إذ تعرض المعلم أو المعلمة إلى نقل أو تكميل بشكل فجائي , وأولياء الأمور فقد يطلب من المعلم أو المعلمة أمورا خارجة عن اختصاصهم أو صلاحياتهم وتتعارض مع مبدأ العدل والمساواة , والعلاقة الغير المنسجمة مع المشرف التربوي فقد تتسم العلاقة بين المعلم والمعلمة والمشرف التربوي بالتوتر , وعدم توفر الإمكانيات اللازمة في المدرسة فإذا شعر المعلم أن الأدوات الأساسية المطلوبة لتنفيذ حصة صفية مثالية غير متوفرة سينعكس ذلك على أدائه , والمستوى المنخفض للقدرات من جانب الطلبة فأحيانا تكون قدرات الطلبة محدودة أو متواضعة في استيعاب الحصة الصفية والتفاعل معها , وضعف أو غياب المهارات التدريسية فالمعلم الذي لا يتعرض لأي نوع من التدريب والتطوير سينفذ حصته الصفية وفق طريقة واحدة يكررها كل سنه وقد تكون هذه الطريقة ليست الطريقة المثالية , وتطبيق لوائح الهيئة التعليمية التي قد تتضمن أحيانا بنودا قد يفسرها المعلم بأنها ضد مصالحه الشخصية , والتفرقة وعدم المساواة فقد يكون أحيانا بعض القيادات التربوية بالتفرقة وعدم المساواة في الأدوار والمهام المطلوبة من المعلمين , ومهارات الاتصال والعلاقات الإنسانية فقد لا يمتلك بعض القيادات التربوية لمهارات الاتصال والعلاقات الإنسانية مما يترتب عليه سوء معاملة المعلمين والمعلمات وهذا يشكل ضغطا عليهم , وعدم مراعاة المعلمين ذوي الخبرة وحاملي الشهادات العليا , والتعيين بعيدا عن الأسرة ومقر الإقامة الدائم للمعلم والمعلمة , وعدم تلبية لائحة السلوك والمواظبة لتحقيق النظام والانضباط داخل المدرسة والغرفة الصفية , وضعف الفرص المتاحة للتنمية المهنية للمعلم والمعلمة .
وقد ناقش المجلس العناصر الواردة في ورقة العمل والتأكيد عل تطبيقها بشكل جدي في الميدان التربوي مما يسهم بتخفيف العبء على كاهل المعلمين والمعلمات ومن أبرز التوصيات التي خرج بها المجلس والتي سيتم رفعها لمقام الوزارة لدراستها والتوسع بخدمة المعلمين لينتج من ذلك عملاً إيجابيا ينعكس على أبنائنا الطلاب بالنفع والفائدة مع تحقيق كافة الاحتياجات التعليمية والتربوية ومن أبرز هذه التوصيات تفعيل دور المعلم المساعد وذلك من خلال إعداد الإداريين من حملة الدبلوم والبكالوريوس بالبرامج التدريبية التي تساعدهم على القيام ببعض الأعمال الإشرافية مثل تفعيل حصص الانتظار وحصص النشاط وغير ذلك , وتقديم حوافز مادية ومعنوية للمعلمين عند قيامهم بإعمال إضافية وإشرافية خارجة عن وظيفتهم الأساسية ( التعليم ) , وإعفاء المعلمين الذين تزيد أنصبتهم عن ( 20 ) حصة من الإشراف والمناوبة وحصص الانتظار وأي أعمال كتابية ومكتبية وإشرافية , والاهتمام بالإرشاد النفسي في المدارس والجامعات وذلك لتدريب المعلمين على كيفية مواجهة الضغوط النفسية والمهنية التي تواجههم وبالتالي التغلب عليها مما ينعكس على تكيفهم وتوافقهم معهم معها بشكل أفضل , وإعداد برامج تدريبية للمعلمين لتدريبهم علة كيفية مواجهة الضغوط في العمل وتبصيرهم بالطرق والأساليب العلمية للتغلب عليها , وإخضاع القيادات التربوية لبرامج تدريبية في مهارات الاتصال والعلاقات الإنسانية وكيفية التعالم مع المرؤوسين , وتوعية المشرفين التربويين بمراعاة جانب العلاقات الإنسانية , وبالطرق الإيجابية في التعامل مع المعلمين والمعلمات , و العدل والأنصاف في درجات الأداء الوظيفية , و اعتماد رتب المعلمين , وتزويد المدارس بحراسات أمنية تقوم بالجوانب الإشرافية الخارجية والداخلية للمدرسية , و تهيئة البيئة الصفية المناسبة , وتخفيض عدد الطلبة في الفصول الدراسية وتطبيق نظام القاعات الدراسية أو الفصول المتحركة , وعمل أندية خاصة بالمعلمين وأخرى خاصة بالمعلمات تشتمل على الجوانب الرياضية والثقافية والاجتماعية , وتهيئة البيئة المدرسية المناسبة لإشباع رغبات وقدرات الطلبة وخاصة ممن يحملون أفكارا سلبية عن المدرسة , و تفعيل لائحة السلوك والمواظبة بحيث تحقق الانضباط والنظام داخل البيئة المدرسية وإتاحة مجموعة من فرص التنمية المهنية للمعلمين والمعلمات وتقدم حوافز لها , وتوفير الأدوات والأجهزة اللازمة للمدرسة وتفعيل بطاقة المعلم.[/JUSTIFY]

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>