الأربعاء, 12 محرّم 1444 هجريا, 10 أغسطس 2022 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

رسمياً.. السماح بإسناد تدريس طلاب الصف الرابع الابتدائي للمعلمات

التعليم العام

مشكلات وتحديات بين معلم ومتعلم اللغة الإنجليزية

المقالات

إطلاق مشروع التدريب الصيفي الإلكتروني المركزي للمعلمين والمعلمات.. هنا رابط التسجيل

التعليم العام

مجلس شؤون الجامعات يصدر لائحتين أكاديميتين للمرحلة الجامعية ومرحلة الدراسات العليا.. هنا التفاصيل

الجامعات والكليات

رسمياً.. إعلان مواعيد اختبارات ‫الرخصة المهنية للمعلمين والمعلمات

أهم التدوينات

جامعة الملك فيصل تعلن توفر وظائف شاغرة على نظام العقود

وظائف شاغرة

توفر عدد من الوظائف التعليمية على وظيفة “معلم ممارس” بالجامعة الإسلامية

وظائف شاغرة

“تقويم التعليم” توضح شروط إصدار الرخصة المهنية للوظائف التعليمية

أهم التدوينات

مدارس التربية النموذجية العالمية تفتح أبوابها في مدينة الظهران

التعليم العام

جامعة الحدود الشمالية تُعلن فتح باب القبول لمرحلة البكالوريوس والدبلوم للعام القادم

الجامعات والكليات

9 برامج نوعية في المعسكر العلمي الصيفي بـ”تعليم عسير”

التعليم العام

“التعليم” تعلن بداية التقديم على “11547” وظيفة تعليمية بنظام التعاقد الرسمي

أهم التدوينات
المشاهدات : 9358
1 تعليق

المعلمون والمعلمات بصوت واحد: #خدمة_الحجاج_شرف_فشكرًا_بلادي

المعلمون والمعلمات بصوت واحد: #خدمة_الحجاج_شرف_فشكرًا_بلادي
https://almaydanedu.net/?p=663746
الميدان التعليمي
الميدان التعليمي

الميدان التعليمي ـ عوض العمري ـ منصور الجريشي ـ عبدالله الزهراني:

تفاعل عدد من معلمي ومعلمات المملكة العربية السعودية مع “هاشتاق” #خدمة_الحجاج_شرف_فشكرًا_بلادي الذي أطلقه “ملتقى المعلمين” عبر حسابه بتويتر “@SaudiTeachers“، وأحدث تفاعلاً كبيرًا؛ حيث تضمن “الهاشتاق” جهود المملكة العربية السعودية في خدمة ضيوف الرحمن وما تقدمه من خدمات وتسهيلات في سبيل راحة الحجيج وأداء مناسكهم بكل يُسر وسهولة وطمأنينة، كما جاء هذا “الهاشتاق” ليُبرز دور المملكة في كيفية خدمة حجاج بيت الله كرمز يُحتذى به، ولإزاحة الصورة السلبية التي دائمًا ما يحاول فيها أعداء المملكة والإسلام لتشويه ما تقدمه مملكتنا لضيوف الرحمن وخصوصاً في موسم الحج.
وقد أجمع كل المغردين من معلمين ومعلمات، والذين شاركوا بتعليقاتهم في “الهاشتاق” على أن المملكة تبذل جهودًا جبارة في خدمة ضيوفها سواء القاصدين للحج أو للعمرة على مدار العام، وأنها سخّرت كل الإمكانات لهم منذ قدومهم وحتى مغادرتهم لأوطانهم من استقبال وتوديع يليق بضيوف الرحمن وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، والذي يقف بنفسه على راحتهم ويقف على استعداد جميع قطاعات الدولة المشاركة مع ولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، وولي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -حفظهم الله جميعًا- ؛ إيمانًا منهم بأن ذلك يُعد خدمة للإسلام والمسلمين.
وبجولة سريعة على عدد من التغريدات التي غرد بها عدد من المعلمين والمعلمات وقادة العمل التربوي والتعليمي، نجد اللحمة الوطنية تتجلى في أبهى صورها،
حيث غرد مدير الإعلام التربوي بتعليم جدة عبدالمجيد الغامدي بتغريدة كتب فيها: “هكذا ترتقي الأوطان عقيدة وترتفع رحمة .. ليس إلا”، كما غرد مشرف التوجيه والإرشاد بتعليم جدة فواز الشيخ في حسابه على تويتر كاتبًا: “رحم الله شهداء المشاعر؛ فحكومة السعودية لم تقصر في خدمة ضيوف الرحمن فكل ما حصل بقدر الله” .

من جانبه كتب عضو لجنة حقوق المعلمين والمعلمات بملتقى المعلمين والمعلمات شاكر بن صالح السليم عبر هاشتاق #خدمة_الحجاج_شرف_فشكراً_بلادي: “الصور تتحدث لا ينكر خدمة الحجاج إلا حاقد جاحد، وقصده تشهد عليه أفعاله سابقا وحاضرا”، وفي نفس السياق كتب القائد التربوي بتعليم جدة ماجد الغامدي مغرّدًا: “تدافع الحجاج بمنى رسالة إلى كل مشكك ومبلبل، باختصار السعودية مسؤولة عن تنظيم الحج وليس عن تنظيم عقول الحجاج” .

وأشار المعلم حمد القحطاني في تغريدة على حسابه: “نحن جميع المعلمين والمعلمات درعا ضافيا للوطن وجنودا فداء للملك”، وكتب المعلم عبدالله الزهراني: “أعطونا دولة تستضيف 162 جنسية و2 مليون إنسان في بقعة لا تتجاوز 20 كم وتقدم لهم كل ما يحتاجون .. لن تجد إلا السعودية”، وأردفت المعلمة تهاني إبراهيم: “جهود وطني لا تحكيه صورة ولا كلمات ولاة أمر ورجال أمن ومواطنين .. دام عزك رغم أنف المتربصين”، وأضاف المعلم عبدالعزيز الجعيد: “تدافع الحجاج فتدافع أعداؤنا بالتشفي والاتهام ولكن ستبقى خدمة الحجاج شرف فشكراً بلادي”، وشارك المعلم عمر الجهني بتغريدته: “مليونان ونصف حاج في منطقة محدودة في أيام معدودة وتُقدم لهم أفضل الخدمات وتذلّل لهم كافة الصعوبات .. عظيمة يابلادي” وكتبت المعلمة الموسومة بـ “الدانة”: “شكرًا لكل أفراد الشعب السعودي بدايةً من والدنا الملك سلمان بن عبدالعزيز إلى أصغر كشّاف ومتطوع عملوا على راحة الحجاج”.
وعبّر المعلم محمد الرحيلي مغرّدًا: “مهما قيل من أعداء هذه البلاد الطاهرة لن نتزعزع قيد أنملة عن خدمة الحجيج لأن خدمه الحجاج شرف فشكرا بلادي”.
وتشرف المعلم محمد الزهراني بخدمة الحجاج حيث كتب: ‏”شرف الخدمة شعارنا الدائم ولا ينكر جهود حكامنا آل سعود في خدمة ضيوف الرحمن إلا حاقد حاسد لهذا الوطن ورجاله”.
وغرّد المعلم خالد الياسي الهذلي كاتبًا: ‏”حججت العام الماضي مشيا على الأقدام والله العظيم لم يمنعني من تقبيل أيدي رجال الأمن إلا خوفي تعطيل عملهم”.
كما فاخر المعلم عارف المشوح مغرّدًا: ‏”خدمة الحجاج شرف فشكرًا بلادي على العطاء بلا حدود وبلا منّة .. تميّز الحج لعقود كثيرة فخرسوا ولم يتفوهوا بكلمة شكر، والآن يلهثون ويتصيدون!”.
وأضاف المعلم صالح الحربي ممتدحا خدمة الحجاج: “الكل يفرح بالمشاركة ولا يشتكي من الضغط، مع وجود من يلمز وللأسف حفظك ربي والدنا سلمان”.
وبعث المعلم طلال زامل ‏تحية إجلال واحترام لكل جندي ذهب إلى مكة المكرمة، أطهر بِقاع العالم لخدمة الحجاج لوجه الله تعالى وحده لا شريك له.
ونوّه المعلم سلطان الشهري بأن نجاحنا في ذلك أفقد العدو صوابه فأصبح كمن يتخبط من المس.
وعلقت المعلمة لطيفة الدليهان على هاشتاق ‏#خدمة_الحجاج_شرف_فشكراً_بلادي مغرّدةً: “كانت وما زالت بلاد الحرمين تقدم الخدمات للحجيج كواجب ولم تنتظر شكرًا من أحد.. وستستمر على ذلك رغم أنف الحاقدين”.
وامتدح المعلم جابر الزهراني خدمة الحجاج في تغريدته: “خدمة ضيوف الرحمن لا يناله إلا الشرفاء والفضلاء وبلادي وقادتها وشعبها أهل لذلك فشكرًا لله على هذا الفضل”.
ووجّه المعلم علي الحارثي الشكر لكل من خدم هذه البلاد كاتبًا: ‏”ستظل بلادنا وولاة أمرنا ورجال أمننا العين الساهرة لراحة ضيوف الرحمن فخدمتهم وسام شرف وفخر”.
وذكر المعلم عبدالله آل سنبل ‏بأننا نتشرف في خدمة الدين الإسلامي وخدمة المسلمين في العالم وخدمة العرب والعروبة.
كما غرد المعلم عبدالله التميمي في حسابه: “صورة مشرفة لرجال الأمن في بلادي وخدماتهم للحجاج (ولئن شكرتم لأزيدنكم)”.

وأشار المعلمون والمعلمات عبر الهاشتاق إجمالاً، إلى الجهود التي تبذلها الدولة لخدمة الحجيج، والأجر والثواب نظير هذا العمل المبارك، منوّهين بإنفاق الدولة الكثير من المليارات لمشاريع الحرمين الشريفين وسعيها في كل عام أن تكون الخدمة المقدمة تحوز على رضى ضيوف الرحمن.

كما أشادوا بدور رجال الأمن وجميع الفرق الخدمية ببذلهم قصارى جهدهم لراحة وخدمة ضيوف الرحمن، مؤكدين على دور فرق الكشافة وما تقوم به من خدمات تطوعية لضيوف الرحمن، ومشاركة وزارة التعليم الإيجابية بعدد كبير من متطوعي الكشافة من طلاب المرحلة الثانوية وعشائر الجوالة من طلاب الجامعات، الذين يقومون بخدمات جليلة خدمةً لضيوف الرحمن.

التعليقات (١) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

  1. ١
    يحيى الزهراني

    موجوع قلبي عليك يا وطني مهما عملت ومهما قدمت تشوف الحاقدين متربصين لك من كل جحر كالافاعي
    بس عند الله لا يضيع اجر من احسن عملا .. ( الحمدلله 💚