الإثنين, 19 ربيع الأول 1443 هجريا, 25 أكتوبر 2021 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

“التعليم” توجّه كافة مؤسسات التعليم للاحتفاء بالذكرى السابعة لبيعة خادم الحرمين الشريفين

التعليم العام

“التعليم” تعتمد تطبيق “الأداء الوظيفي” لمنسوبيها ابتداءً من العام المالي القادم

التعليم العام

“معلمون ومعلمات” في انتظار حركة النقل الخارجي الإلحاقية

التعليم العام

“التعليم” تطوّر “آداب السلوك الرقمي” لتعزيز السلوكيات الإيجابية للطلبة في استخدام المنصات الإلكترونية

التعليم العام

“التعليم” تعدل أيقونات إدخال الدرجات في نظام نور وفقًا لنظام الفصول الثلاثة

التعليم العام

“التعليم” تطلق “سياسة الخصوصية” لحماية بيانات مستخدمي منصة مدرستي

التعليم العام

مدارس تلغي نظام المجموعات استعداداً للعودة الحضورية الكاملة

أهم الاخبار

تدشين برنامج تعليم اللغة الإنجليزية للمتعلمين الصغار بالشراكة مع السفارة الأمريكية

التعليم العام

جامعة الفيصل تعلن توفر وظائف إدارية وتقنية شاغرة بعدة مسميات

إعلانات الوظائف

“التعليم” تحدد عدة ضوابط لضمان سرية معلومات الاختبارات في مختلف المراحل الدراسية

أهم الاخبار

بالفيديو.. تأجيل العودة الحضورية للطلاب والطالبات لمن هم أقل من 12 عاماً

الفيديو

“التعليم” تطالب إداراتها بمراجعة وتحديث النماذج التشغيلية في المدارس

التعليم العام
المشاهدات : 4730
التعليقات: 0

جازان تشهد توقيع أول اتفاقية تاريخية بين “التعليم” ودارة الملك عبدالعزيز

جازان تشهد توقيع أول اتفاقية تاريخية بين “التعليم” ودارة الملك عبدالعزيز
https://almaydanedu.net/?p=663900
صحيفة الميدان التعليمي الإلكترونية
الميدان التعليمي

الميدان التعليمي ـ جازان:

شهدت منطقة جازان اليوم الثلاثا توقيع اتفاقية تاريخية بين وزارة التعليم ودارة الملك عبدالعزيز حول الشراكة في تعزيز الهوية والوحدة الوطنية وذلك خلال افتتاح ملتقى الوحدة الوطنية التعليمي بمنطقة جازان.
حيث وقع الاتفاقية كل من وزير التعليم معالي الدكتور عزام الدخيل والأمين العام المكلف بدارة الملك عبدالعزيز معالي الدكتور فهد بن عبدالله السماري والتي تهدف إلى وضع إطار ومنظومة عمل بينهما لشراكة تعليمية تفاعلية تراعي الاستفادة المشتركة للطرفين.
وتشير الاتفاقية إلى أوجه التعاون بين الطرفين والتي تشمل جميع ما يتصل بخدمة التعليم من أدوات ومطبوعات وأفلام ووسائل تعليمية ومعلومات وكذلك ما يتصل بالتعليم من اجتماعات وورش عمل ومعارض ومؤتمرات وزيارات وغيرها من أوجه التعاون التي يحددها ويتفق عليها الطرفان.
وتتضمن التعاون -بشكل خاص- في المجالات الآتية:
عرض تاريخ المملكة العربية السعودية منذ عهد الدولة السعودية الأولى إلى اليوم، وكذلك تاريخ الجزيرة العربية والتاريخ العربي والإسلامي في المناهج الدراسية وكتب التاريخ خاصة، بصورة شاملة تتكامل فيها الأبعاد الدينية، والقيادية، والفكرية، والوطنية من خلال مناقشة أساليب معالجة الأحداث التاريخية الوطنية بما يتناسب مع طبيعة المتعلمين في المراحل الدراسية المختلفة.
وتوظيف الأدوات المساعدة والمعينة في كتب التاريخ لدعم الوحدة الوطنية وإيضاح دور المعلم في تأصيل الحس الوطني في نفوس الطلاب.
وإبراز الهوية السعودية  ومميزاتها في ظل تزاحم الهويات عن طريق مراجعة شاملة لكتب التربية الوطنية وأساليب تدريسها.
واستثمار التطورات التقنية الحديثة، ومنَصات التواصل الاجتماعي لتعزيز الولاء والانتماء للوطن والقيادة؛ من خلال توظيف التاريخ المرئي في تدريس مادة التاريخ والتربية الوطنية والاستفادة من الأفلام الوثائقية عن تاريخ توحيد الوطن ونهضته الموجودة لدى دارة الملك عبدالعزيز.
وتصميم برامج إثرائية وطنية ذات جاذبية ونصوص قصيرة مشوقة مستوحاة من الثقافة الوطنية، ووسائل إيضاحية حديثة عن طريق التطبيقات الحاسوبية بصيغ الكترونية تدعم مقررات التاريخ والتربية الوطنية.
وتهيئة المعلمين والمعلمات والمشرفين والمشرفات لتعزيز الدور المنوط بهم في تأصيل الهوية السعودية والوحدة الوطنية، من خلال قيام الطرفين بتصميم وتنفيذ أدلة إرشادية وحقائب تدريبية، وعقد ورش عمل تساعد على تحقيق أهداف التهيئة المناسبة لمادة التربية الوطنية والاجتماعية.
والاستفادة من مناسبة اليوم الوطني  لتعزيز مفاهيم المواطنة في نفوس الطلاب والطالبات والمعلمين والمعلمات والمشرفين والمشرفات، مع تفعيل دور المؤسسات التعليمية في هذا المجال”.
كما تتضمن الاتفاقية الترتيبات المالية حيث يتحمل كل طرف نفقات الاجتماعات وورش العمل والمعارض المؤتمرات التي يستضيفها في سبيل تنفيذ هذه المذكرة. ويتحمل كل طرف نفقات مشاركة منسوبيه  في أي من الفعاليات المشار إليها سابقا في هذه المادة.
واتفق الطرفان على الترتيبات المالية لتغطية نفقات أوجه التعاون التي تتم بموجب هذه المذكرة.
وتنص الاتفاقية على أنه يمكن لكل طرف دعوة طرف ثالث للمشاركة في النشاطات والبرامج وورش العمل التي يتم تنفيذها لخدمة الشراكة تحت مذكرة التفاهم هذه بعد موافقة الطرف الآخر.
كما تتضمن حماية الممتلكات الفكرية حيث أنه لا يجوز لأي من الطرفين استخدام اسم أو شعار الطرف الآخر على مطبوعاته أو وثائقه أو أوراقه إلا بموافقة خطية مسبقة من الطرف الآخر.
وتطبق على أي إنتاج منبثق عن تنفيذ أوجه التعاون بموجب هذه المذكرة حقوق الملكية الفكرية وفق الأنظمة واللوائح السارية في المملكة.
ورغم ما هو منصوص عليه في الاتفاقية، فإن حقوق الملكية الفكرية الخاصة بأي تطور تكنولوجي تعليمي وثائقي أو أي تقدم في النشاطات المصاحبة لتطوير الكتب التعليمية يكون ملكية مشتركة بين الطرفين.
وتدخل هذ ه المذكرة حيز النفاذ اعتباراً من تاريخ التوقيع عليها، وستظل سارية المفعول لمدة  خمس سنوات، وتمدد تلقائياً لمدة أو مدد مماثلة إلا إذا رغب أحد الطرفين في إنهائها عن طريق إبلاغ الطرف الآخر – كتابة – برغبته في ذلك خلال مدة لا تقل عن  ستة أشهر من التاريخ المقترح للإنهاء.
وتعدل هذه المذكرة بموجب اتفاق الطرفين خطياً على ذلك، ولن يؤثر إنهاء العمل بهذه المذكرة على تنفيذ النشاطات والبرامج والمشاريع القائمة في ظلها.
بالإضافة إلى حماية جميع المخاطبات المتعلقة باتفاق الطرفين على الترتيبات المالية بموجب أحكام المذكرة، وتعديل أحكامها، وإنهائها، على أن تكون بين كل من معالي أمين عام دارة الملك عبدالعزيز، ومعالي وزير التعليم.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>