الجمعة, 28 ربيع الآخر 1443 هجريا, 3 ديسمبر 2021 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

استمرار الدراسة حضورياً للمرحلتين المتوسطة والثانوية وعن بُعد للمرحلة الابتدائية مع بداية الفصل الثاني

التعليم العام

“التعليم” تتيح الفرصة لمعلمي ومعلمات عدة تخصصات للتدريس في تخصصات أخرى

التعليم العام

جامعة الجوف تعلن فتح باب القبول للالتحاق ببرامج الدراسات العليا

الجامعات والكليات

“اليونسكو” يشيد بنجاح منصة مدرستي كنموذج تعليمي مبتكر ومميّز على مستوى العالم

التعليم العام

قلق أسري ومطالبات بالعودة للتعليم عن بُعد في ظل ظهور المتحور الجديد

التعليم العام

لأول مرة.. جامعة عفت تفتح باب القبول للطلاب “البنين” في اختصاصات البكالوريوس

الجامعات والكليات

“تقويم التعليم”: تحديد الأثر على العلاوة السنوية للمعلمين والمعلمات ليس من اختصاصنا

أهم التدوينات

“كليات التميز” راعي بلاتينيوم للمؤتمر السعودي الدولي للسلامة والصحة المهنية

التدريب التقني

إطلاق مبادرة “هذا طموحي” في الكلية الجامعية بالقنفذة

الجامعات والكليات

بالفيديو.. “معلم” يبدع في “موشن جرافيك” حول العمل التطوعي

التعليم العام

“هدف” يعلن انطلاق المرحلة الثالثة للبرنامج التدريبي لتعليم اللغة الإنجليزية،، هنا رابط التقديم

الموارد البشرية

جامعة الجوف تعلن عن حاجتها إلى متعاونين ومتعاونات في تدريس بعض المقررات

وظائف شاغرة
المشاهدات : 6106
التعليقات: 0

“فصول تحفيظ القرآن الكريم” .. حلمٌ أشبهُ بالخيال!

“فصول تحفيظ القرآن الكريم” .. حلمٌ أشبهُ بالخيال!
https://almaydanedu.net/?p=664601
الميدان التعليمي
الميدان التعليمي

الميدان التعليمي ـ محمد العاقل:

“اللهم انفعنا وارفعنا بالقرآن العظيم”، بهذه الجملة ذيّل وزير التعليم الدكتور عزام بن محمد الدخيّل، تعميمه الوزاري لجميع إدارات التعليم في المملكة، لحصر احتياجها من إحداث مدارس لتحفيظ القرآن الكريم، أو إحداث فصول في المدارس القائمة، مع تفويض مديري التعليم في المناطق والمحافظات بصلاحية ذلك وفق ضوابط محددة.

توجيه “الدخيّل” جاء بناءً على ما رفعته إدارات التعليم عن رغبة أولياء الأمور إلحاق أبنائهم بمدارس تحفيظ القرآن الكريم، وقبل ذلك القيام بالواجب تجاه القرآن الكريم نشرًا وحفظًا وفهمًا، مع كل ذلك نجد تفاوتًا وفجوةً في تنفيذ هذا التعميم في أغلب الإدارات التعليمية!

محمد البدري “قائد مدرسي” يؤكد لـ”الميدان التعليمي” أن أولياء الأمور استبشروا خيرًا بهذا التوجه الوزاري، ولكنهم صُدِموا بتقاعس إدارة التعليم في تنفيذه، أو حتى الاهتمام به -حسب قوله- ، مرجعةً السبب في ذلك إلى عدم توفر المعلمين لسدّ احتياج هذه الفصول.

وذهبت المعلمة صالحة العيسى، لمنحى آخر؛ حيث تؤكد أن إدارتها التعليمية هي السبب في حرمان طالبات مدرستها من فصول تحفيظ القرآن الكريم، فالمشرفات التربويات يعتبرن فتح هذه الفصول عبئًا إضافيًا عليهن ـ على حد زعمها ـ ، مضيفة بأنها حاولت إقناع الجهة المعنية في الإدارة بالموافقة غير مرة، إلا أن توسلاتها لم تُجدِ!

في حين أرجع طلال الشريف “ولي أمر” عزوف عدد كبير من أولياء الأمور عن إلحاق أبنائهم بهذه الفصول إلى عدم اعتماد مكافآت مالية لأبنائهم أسوةً بزملائهم في مدارس تحفيظ القرآن الكريم، وفي نفس الاتجاه ذهب ولي الأمر عزّام الصاملي، متسائلاً عن مبررات الوزارة في ذلك!

وعلى الجانب الآخر؛ أكد عدد من مشرفي ومشرفات التوعية الإسلامية ـ في بعض الإدارات التعليمية التي لم تنفّذ التوجيه ـ ، أنهم حريصون كل الحرص على تفعيل مضمون التوجيه الوزاري؛ خدمةً لكتاب الله -تعالى- ، ولكن رغبتهم واجهتها معوّقات عدة، يأتي في مقدمتها مدى وعي أولياء الأمور بما ورد في التوجيه، وعدم اكتمال العدد الكافي من الطلاب والطالبات لفتح هذه الفصول، وحرص الإدارات التعليمية وإعطائها الأولوية لسد التشكيلات المدرسية على حساب سد احتياج هذه الفصول من المعلمين والمعلمات، وعدم وفرة الحجرات الدراسية في المدارس التي ترغب في فتح هذه الفصول.

وما بين جهة تدافع وأخرى تهاجم وثالثة تبرّر، بقي التوجيه الوزاري في أغلب الإدارات التعليمية حبيس الأدراج، وربما يكون في قادم الأيام حلم أشبه بالخيال، إلا إذا أُخِذ بنظرة جدّ وإصرار على تنفيذه.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>