الجمعة, 8 ذو القعدة 1442 هجريا, 18 يونيو 2021 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

بدء قبول طلاب المنح بجامعة جازان.. الأحد القادم

أخبار الجامعات

بالأسماء.. تكريم إدارات التعليم والمدارس والمعلمين والمعلمات الفائزين في مسابقة “مدرستي تبرمج”

أخبار وزارة التعليم

إعطاء وزير التعليم صلاحية إعارة المشمولين باللائحة التعليمية إلى القطاعات الحكومية الأخرى

أخبار عامة

جامعة الجوف تعلن مواعيد القبول في برامج البكالوريوس والدبلوم للعام الجامعي القادم

أخبار الجامعات

مقتل طالب سعودي في كندا.. السلطات تحقق والسفارة تتابع

أخبار الابتعاث

جامعة بيشة تقرّ آليات الدراسة للعام القادم.. “حضوري- مدمج- عن بُعد”

أخبار الجامعات

جامعة جدة تعلن مواعيد القبول للبكالوريوس والدبلوم للعام الجامعي القادم

أخبار الجامعات

التأمينات الاجتماعية توضح: أنظمة التقاعد ونِسَب الاستقطاع لم تتغير بعد قرار الدمج

أخبار عامة

وزير التعليم: تحديث أدوات تقويم أداء المشرفين ومديري المدارس والمعلمين وربطها بنتائج الطلاب

أخبار وزارة التعليم

ربط بيانات منسوبي المدارس بـ”توكلنا” لإطلاع قادة المدارس على الوضع الصحي

أخبار إدارات التعليم

الحملة الصيفية ومحو الأمية تنطلق بـ”تعليم القنفذة” بأربع مراكز للبنين والبنات

أخبار إدارات التعليم

رسمياً.. المعلمون على كادر وزارة التعليم وليس الشركات في برنامج التحول والتخصيص

أخبار عامة
المشاهدات : 4476
التعليقات: 0

إصلاح التعليم في عهد الوزير “العيسى”

إصلاح التعليم في عهد الوزير “العيسى”
https://almaydanedu.net/?p=671761
صحيفة الميدان التعليمي الإلكترونية
الميدان التعليمي

إنَّ إصلاح التعليم مفهوم شائع في الأوساط التربوية والتعليمية, ويشير عادةً إلى عملية التغيير والتطوير في النظام التعليمي بشكلٍ يؤدي به إلى تحسين حاله إلى الأفضل.
والهدف من إصلاح التعليم في أي دولة هو بناء وطن يعتمد على أبنائه وبناته, والتخلص من التبعية لأي دولة أخرى, والقضاء على الجهل, والحد من الفقر .. إلخ.
ولكن ..
هل المملكة العربية السعودية بحاجة إلى إصلاح التعليم؟
نعم.
لماذا؟
أولاً/ لتعزيز قيمة حب الوطن والانتماء له في نفوس أبنائه وبناته من الطلاب والطالبات.
ثانياً/ للحفاظ على أمن الوطن من الفتن والشرور التي تُبث من أعداء الوطن.
ثالثاً/ لمواكبة التغيرات الاجتماعية والثقافية التي تحدث في المجتمع السعودي وخصوصاً في هذا العصر الذي يتسم بسرعة حدوث هذه التغيرات به.
رابعاً/ لتعزيز التغيرات الاجتماعية والثقافية الإيجابية المرغوب فيها وحث النشء عليها.
خامساً/ لنقد التغيرات الاجتماعية والثقافية السلبية وتحصين النشء منها.
سادساً/ لتغيير بعض المفاهيم الخاطئة عند النشء.
سابعاً/ لتكوين فكر إنتاجي عند الطلاب والطالبات ينافس الفكر الاستهلاكي السابق عند الآباء والأمهات.
ثامناً/ الرغبة في انتهاج طريق الوسطية في الدين بلا إفراط ولا تفريط, وتحبيب الناس لبعضهم البعض, ونبذ الطائفية وتصنيف المذاهب.
لذلك ..
هناك مجموعة من المقترحات التي قد تُسهِم في إصلاح التعليم والتي أقدمها لمعالي وزير التعليم د. أحمد العيسى, وهي:
أولاً/ إصلاح التعليم لا يكون بتقليد الغرب في كل شيء, ولا بالانغلاق على عادات وتقاليد بالية, وإنما بالبحث عن الكفاءات الوطنية ومنحهم الفرصة لإظهار إبداعاتهم في بناء الوطن.
ثانياً/ حُسن انتقاء مديري (تعليم المناطق, والجامعات, والمدارس) بعيداً عن المحسوبية والمجاملات, فالبقاء لا يكون إلاَّ لذوي الكفاءات فقط.
ثالثاً/ تخصيص ميزانية لكل منطقة تعليمية مع بداية إعلان الميزانية للدولة, وتُعطى كاملةً لمدير التعليم فيها, لكي يتصرف بها بناءً على الأهداف التي يُراد تحقيقها مستقبلاً, وكذلك الحال بالنسبة للجامعات, مما يساعد على إحياء التنافس الشريف في المناطق التعليمية والجامعات لرفع راية هذا الوطن المُبارك عالياً.
رابعاً/ أن تكون إدارة التعليم لا مركزية, فمن أسباب تقدم بعض الدول في مجال التعليم مثل: (كندا, وسنغافورة) تطبيقهم لنظام إدارة تعليم لا مركزي.
خامساً/ التنمية في أي دولة هي عملية مستمرة, وهذا يعني أن يستفيد معالي وزير التعليم د. أحمد العيسى من الأفكار الناجحة التي أُنشئت في عهد الوزراء السابقين ويدعمها.
سادساً/ إلغاء معوقات التعليم الثلاثة وهي: (التقويم المستمر في المرحلة الابتدائية, واختبارات قياس في المرحلة الثانوية, والسنة التحضيرية في المرحلة الجامعية).
سابعاً/ إضافة بنداً تقيمياً خاصاً بالطلاب المتفوقين بالمرحلتين المتوسطة والثانوية في درجة الأداء الوظيفي للمعلم, ويكون عليه خمس درجات, بحيث يتم ترشيح الثلاثة الأوائل من كل صف لإعطائهم ورقة التقييم للمعلم, ومن ثَمَّ تُؤخذ المحصلة الناتجة.
ثامناً/ إرجاع المشرفين التربويين والمشرفات التربويات إلى مكانهم الحقيقي كمعلمين ومعلمات في المدارس, فهذا الأمر سيحل مشكلة كثرة نصاب الحصص عند المعلمين والمعلمات الآخرين.
تاسعاً/ من أصعب الأعمال في المدرسة عمل المرشد الطلابي -إذا كان مخلصاً فيه- لأنه يطَّلِع على أسرار الأُسَر ويدرس الحالات ويعالج المشكلات, إلا أنَّ معظم المعينين في الإرشاد الطلابي غير مؤهلين لذلك, لذا فمن الأولى ألا يُعين بها إلا من لديه تخصص إرشاد طلابي.
عاشراً/ أن يتم اختيار قائد المدرسة بأمانة بناءً على امتلاكه مؤهلات تعليمية وإدارية من أجل التطوير وليس سداً للثغرة.
الحادي عشر/ كما أنَّ على المعلمين والمعلمات واجبات فينبغي أن يكون لديهم حقوقاً.
الثاني عشر/ هدم أي دولة يبدأ من إنقاص قيمة المعلم والمعلمة في المجتمع, لذا يُستحسن الإعلاء من شأن المعلمين والمعلمات من خلال تحسين رواتبهم ومنحهم تأميناً صحياً وبدلاً للسكن ..إلخ.
الثالث عشر/ تعيين المعلمين والمعلمات يكون بناءً على امتلاكهم (الرغبة في التدريس والقدرة على التدريس) وليس من أجل رغبتهم في الحصول عن وظيفة فقط.
الرابع عشر/ تكوين لجنة من (قائد المدرسة ومعلم خبرة ومختص في علم النفس) لدراسة شخصية كل من يتقدم لمهنة المعلم قبل تعيينه.
الخامس عشر/ مساعدة المعلمين المغتربين والمعلمات المغتربات إما بإيجاد نظام التبادل في مكان المهنة مع نهاية كل فصل دراسي, أو بمنحهم بدل اغتراب وظيفي, أو بتخفيض نصابهم من الحصص, أو باحتساب السنة بسنتين كخبرة ..إلخ.
السادس عشر/ إلزام المعلمين والمعلمات بالالتحاق ببرامج تدريبية تطويرية بما لا يقل عن برنامج تدريبي واحد في السنة.
السابع عشر/ صياغة مناهج دراسية تعتمد على الفهم والتفكير والتأمل أكثر من تركيزها على الحفظ وصبِّ القوالب.
الثامن عشر/ الاهتمام بالجانبين العملي والنظري كما في الدول المتقدمة, وليس بالجانب النظري فقط كما هو مطبق لدينا في معظم المناهج الدراسية.
التاسع عشر/ إدراج (مفهوم سوق العمل واحتياجاته) في مواضيع المناهج الدراسية, فهذا من أحد أسباب التغلب على البطالة.
العشرون/ تعيين مستشارين قريبين من الميدان التربوي, عايشوا الواقع وليسوا منظرين, يهتمون بمصلحة الطلاب والطالبات وليس بمصلحة أنفسهم أو من أجل التطبيل لمن هو أعلى منهم.
الحادي والعشرون/ تطبيق قاعدة ستيفن كوفي في كتابه (العادات السبع للناس الأكثر فعالية) وهي: (ابدأ بالأهم فالمهم), فمثلاً: حل مشكلة المباني المدرسية المستأجرة أهم من تغيير الشعارات والمسميات وما إلى ذلك.
وأخيراً ..
(الخطط المدروسة, والتنفيذ الجيد, والتقويم المستمر .. تصنع خليطاً للنجاح لا يقهر).

بقلم :
مساعد بن سعيد آل بخات
معلم, وباحث دكتوراه في تخصص أصول التربية بجامعة الملك سعود
تويتر : @Mosaedalbakhat

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>