الإثنين, 4 ذو القعدة 1442 هجريا, 14 يونيو 2021 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

الكشف عن المفاهيم الصحيحة حول نقل الموظفين في التحول والتخصيص.. تعرّف عليها

أخبار عامة

جامعة الملك سعود للعلوم الصحية تعلن بدء التقديم بالمدن الجامعية في الرياض وجدة والأحساء

أخبار الجامعات

“التقاعد” تطلق خدمتي الإعارة والإجازة الدراسية عبر منصة “ميثاق”

أخبار عامة

“التعليم” تحدد مكافآت العاملين في مراكز الدعم التعليمي الصيفية

أخبار وزارة التعليم

دراسة لـ”الزغيبي”: معالجة الفاقد التعليمي تحتاج من 3-5 سنوات قادمة

أخبار عامة

وزير التعليم للمعلمين والمعلمات عن التخصيص: لن يكون هناك ما يؤثر سلبًا.. اهدؤوا ولا تقلقوا

أخبار وزارة التعليم

إلزام الجهات الحكومية بإبلاغ موظفيها بآلية التحول والتخصيص

أخبار عامة

توفر وظائف هندسية وإدارية وبحثية شاغرة للجنسين بجامعة الملك عبدالله

أخبار الوظائف

“الموارد البشرية”: تحول تقويم المعلمين من 1 إلى 5 درجات بدلًا من التقييم السابق 100 درجة

أخبار عامة

إغلاق إدخال رغبات النقل الداخلي والخارجي للمعلمين والمعلمات.. و”7″ أيام لتلقي التظلمات

أخبار وزارة التعليم

جامعة أم القرى تعلن إجراءات ومواعيد القبول ببرامج البكالوريوس والدبلومات

أخبار الجامعات

“التعليم” تقرر افتتاح مراكز للدعم التعليمي لطلاب “الابتدائي والمتوسط” خلال فترة الصيف

أخبار وزارة التعليم
المشاهدات : 2654
التعليقات: 0

“3” بدائل تعليمية لبدء العام الدراسي في الحد الجنوبي

“3” بدائل تعليمية لبدء العام الدراسي في الحد الجنوبي
https://almaydanedu.net/?p=676015
صحيفة الميدان التعليمي الإلكترونية
الميدان التعليمي

الميدان التعليمي ـ متابعات:
شرعت وزارة التعليم ممثلة في اللجنة العليا للحد الجنوبي ومركز الدعم التعليمي والفني بقياس مدى رضا أهالي الحد الجنوبي عن مشروع التوأمة التي تم تطبيقها في العام الدراسي المنصرم ، حيث تباينت الأحكام والردود ما بين مشيدا بمشروع التوأمة وما بين ناقد لعدم نجاحها مطالبين وزارة التعليم بإيجاد بدائل أخرى.
كما نفذ مركز الدعم التعليمي وإدارات التعليم في الحد الجنوبي عددا من ورش العمل لهدف بناء خطة العمل التعليمي والتربوي لمدارس مناطق ومحافظات الحد الجنوبي للعام الدراسي القادم، بمشاركة منسوبي مركز الدعم التعليمي والفني ومديري التعليم والمساعدين ومديري مكاتب التعليم والمعنيين بإدارة العمل بمدارس الحد الجنوبي، وتأتي استعدادا لتحليل متطلبات العمل التعليمي وتلبية احتياجات المرحلة المقبلة وفق الظروف المختلفة والمتوقعة.
وعلم مصدر مطلع أن هناك العديد من المقترحات على طاولة وزير التعليم فيما يخص البدائل في مدارس الحد الجنوبي، وسوف يتم اعتماد إحداها وذلك بعد دراسته من جميع النواحي والأخذ بالاعتبار الأوضاع الأمنية في الحد الجنوبي ، وفقًا لـ”الوطن”.
من جهة أخرى أوضح نائب رئيس اللجنة العليا للحد الجنوبي ومركز الدعم التعليمي والفني الدكتور أحمد قران أن كل نموذج تعليمي له سلبيات وإيجابيات ومشروع التوأمة أحدها، مبينا أن جميع السيناريوهات المتوقعة في الحسبان ووزارة التعليم ممثلة في اللجنة العليا للحد الجنوبي ومركز الدعم التعليمي والفني حريص على طرح كل الخيارات المناسبة، لافتا إلى أن الوضع الأمني هو من يحدد ذلك، مشيرا إلى أن هناك ورش عمل تم عملها من أجل الاستعداد للعام القادم.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>