السبت, 9 ذو القعدة 1442 هجريا, 19 يونيو 2021 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

ضوابط مشددة لدمح التعليم الإلكترونى فى الفصول الدراسية.. تعرّف عليها

أخبار وزارة التعليم

جامعة حائل تعلن نتائج التحويل الداخلي للطلاب والطالبات بين مختلف التخصصات

أخبار الجامعات

توفر وظائف أكاديمية شاغرة للجنسين بجامعة جدة.. تعرّف على الشروط والتخصصات

أخبار الوظائف

جامعة الأميرة نورة تطلق برامج تطوير مهني للمعلمين والمعلمات.. هنا رابط التسجيل

أخبار الجامعات

جامعة جازان تعلن توفر وظائف أكاديمية شاغرة لأعضاء هيئة التدريس

أخبار الوظائف

بدء قبول طلاب المنح بجامعة جازان.. الأحد القادم

أخبار الجامعات

بالأسماء.. تكريم إدارات التعليم والمدارس والمعلمين والمعلمات الفائزين في مسابقة “مدرستي تبرمج”

أخبار وزارة التعليم

إعطاء وزير التعليم صلاحية إعارة المشمولين باللائحة التعليمية إلى القطاعات الحكومية الأخرى

أخبار عامة

جامعة الجوف تعلن مواعيد القبول في برامج البكالوريوس والدبلوم للعام الجامعي القادم

أخبار الجامعات

مقتل طالب سعودي في كندا.. السلطات تحقق والسفارة تتابع

أخبار الابتعاث

جامعة بيشة تقرّ آليات الدراسة للعام القادم.. “حضوري- مدمج- عن بُعد”

أخبار الجامعات

جامعة جدة تعلن مواعيد القبول للبكالوريوس والدبلوم للعام الجامعي القادم

أخبار الجامعات
المشاهدات : 6624
التعليقات: 0

الديموغرافية والإصلاح التربوي

الديموغرافية والإصلاح التربوي
https://almaydanedu.net/?p=676979

التعليم إذا أحسن استغلاله أدى إلى تأسيس نظام تربوي وطني مقبول، يلبي احتياجات المجتمع ويؤهله للتقدم الاجتماعي والاقتصادي والسياسي والاشـتراك فـي مـضامين التقـدم الحضاري والتكنولوجي،ومن هذا المنطلق أحرزت فكرة تأمين تكافؤ فرص التعليم للجميع ذكورًا وإناثا ً، تقـدمًا عظيمًا فلم تعد هناك أي دولة تجادل في صحتها بل تسعى كل الدول إلى تحقيقها عـن طريـق تعبئة الموارد المتاحة من خلال توفير القوى البشرية والأموال اللازمة للتوسع في التعليم ومـا يتطلبه من مشروعات المباني والمعدات والمعلمين وغيرها.
إن السؤال الذي تواجهه المؤسسات التعليمية ماذا نفعل الآن بعد أن تحققت تقريبًا هدف التعليم للجميع في مرحلة التعليم الأساسي؟
إن المسار المستقبلي الـذي ستسلكه هذه البلدان يجب أن يعالج ثلاث ظواهر هيكلية :الأهمية المتزايدة لاقتصاد المعرفـة فـي عملية التنمية؛ والتغيرات الديموغرافية؛ والقيود على التمويل التي يمكن أن تحد من الجهود الرامية إلى تلبية أنواع جديدة من الطلبات من الأنظمة التعليمية ،وبناء عليه، لكي يتم جني منافع التعليم كاملة، هناك حاجة إلى إصلاحات مكملة لتحـسين
الطلب على العمل الكريم ولإتاحة الفرصة للاستخدام الأكثر إنتاجية لرأس المال البشري، وهـذه الإصلاحات مهمة لتحسين العوائد من الاستثمارات الماضية في التعليم وضمان إجراء الاختيارات التعليمية السليمة في المستقبل.
وللإصلاح المدرسي مقومات مهمة منها: تطوير المناهج والأنشطة المدرسية من خـلال وضع معايير وطنية لكل مادة تعليمية، تشمل مؤشرات أداء وتقويم، ومن ثم وضع المادة العلمية وتطوير المباني المدرسية والبنية الإدارية، مع رفع مستوى أداء المعلمـين مـن خـلال إتقـان الكفايات المهنية، ومكافأة الكفاءات الوطنية، وتأسيس أساليب التعلم الذاتي والبحث العلمي، مـع العمل الدائم على تحسين مخرجات التعليم من خلال مراعاة الفروق الفردية والذكاءات المتعـددة عند المتعلمين، وتطوير أساليب القياس والتقويم للمتعلمين، من خلال إنشاء قاعـدة للاختبـارات الوطنية، وتحسين استخدام التقنيات التربوية التكنولوجية.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>