الثلاثاء, 14 صفر 1443 هجريا, 21 سبتمبر 2021 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

توفر وظائف شاغرة في عدة مجالات بالهيئة الملكية للجبيل وينبع

إعلانات الوظائف

بالفيديو.. إلغاء اشتراط الجامعات مضي أقل من 5 سنوات على شهادة الثانوية

الجامعات والكليات

تعرّف على تفاصيل نظام الانضباط الوظيفي.. الإنذار والحسم والحرمان من العلاوة والفصل

أخبار عامة

السماح لحملة الثانوية بالحصول على شهادات بديلة بهدف تحسين مستوى نتائجهم

التعليم العام

جامعة الملك فيصل تعلن توفر وظائف على نظام العقود المؤقتة.. هنا رابط التقديم

إعلانات الوظائف

توفر وظائف إدارية شاغرة لعدد من التخصصات بشركة تطوير للخدمات التعليمية

التعليم العام

بالفيديو.. عبارة “أدعس عليكم” تحيل عضو هيئة التدريس للتحقيق بجامعة الطائف

الجامعات والكليات

“التعليم” تُجيب على الاستفسارات حول كيفية تقسيم الدروس وفق الفصول الدراسية الثلاثة

أهم الاخبار

ولي العهد يُطلق برنامج تنمية القدرات البشرية.. تعلم مدى الحياة وتوسع في رياض الأطفال

أخبار عامة

جامعة الأميرة نورة توفر وظائف بنظام التعاقد لحملة البكالوريوس

إعلانات الوظائف

توفر عدد من الوظائف الصحية والطبية الشاغرة في عدة تخصصات بجامعة القصيم

إعلانات الوظائف

جامعة الملك سعود تعلن توفر وظائف شاغرة للرجال والنساء في 3 مدن

إعلانات الوظائف
المشاهدات : 2194
التعليقات: 0

أمانة التعليم وبوصلة التغيير

أمانة التعليم وبوصلة التغيير
https://almaydanedu.net/?p=697985

في خضم التطور المعرفي الذي يغمر العالم أجمع بدأ الاهتمام برصد الأداء وبوادر التقدم الإيجابي لمواكبة التغيرات المتسارعة، ومن هنا ظهر مفهوم المؤشرات وهو ليس بالمستحدث، ولكنه أصبح مطلباً لا سيما لتحقيق رؤية المملكة 2030 في معظم مؤسسات المجتمع المدني بشكل عام والتعليم بشكل خاص، حيث أن التعليم هو العجلة التي تدفع عملية التطوير والبناء لتحقيق مخرجات نوعية وكفاءات تجعل المملكة في مصاف الدول الكبرى.

وقد أولت وزارة التعليم اهتماما بوضع أهداف واعدة ومتابعة مؤشرات الإنجاز وهي ما تعد معايير قابلة للقياس توضح حالة التنظيم التربوي ومدى ارتباطها بأهداف وسياسة التعليم لتحقيق عملية التطوير المأمولة، وعليه كانت أمانة التعليم بالإدارات التعليمية من تولى متابعة مؤشرات الأداء للإدارات ورصد الفجوات وتحليل العوامل المؤثرة واقتراح إجراءات تصحيحية وعمليات تحسين وبرامج واستراتيجيات تتضمن استمرار التطور وتحقيق الأهداف.

وتعول الوزارة على أمانة التعليم في الإدارات التعليمية بالكثير وتتطلع من خلال ما يقدم من قبل الأمانة ما يمكنها به من متابعة الأداء واليته، ومدى تحقق الهدف ومستوى المحاسبية لكل توجه بجميع إدارات التعليم.

وبالنظر إلى مهام أمانة التعليم ومنها متابعة أعمال مجلس التعليم وتقويم منجزاته ورفع التقارير عن مستوى الأداء والعمل على تطويره واعداد ادلة لتنفيذ مهام الامانة ومجالس التعليم، كما تهتم الأمانة باقتراح برامج التطوير المهني للقيادات وإعداد قواعد بيانات والمعلومات عن القيادات الحالية والكوادر ذات الكفاءة لتولي مهام القيادة.

إن أمانات التعليم تعتبر حلقة الوصل بين جهاز الوزارة وادارات التعليم كذلك إدارة التعليم والجهات الأخرى بالمنطقة، ولا يقتصر عمل أمانة التعليم على ذلك فحسب، وإنما يشمل متابعة الاستعداد للعام الدراسي والبرامج الخاصة به وتنسيق اللقاءات التربوية لمديري التعليم، وتنظيم زيارات مسؤولي الوزارة لإدارة التعليم بالمنطقة والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.

الا ان أبرز مهام امانة التعليم تبقى في مراجعة مؤشرات أداء إدارة التعليم المرسلة من الأمانة العامة لإدارات التعليم ويمكن لوزارة التعليم استخدام المؤشرات كأداة تقييمية للنظام التعليمي على مستوى جهاز الوزارة مما سيكون له انعكاس إيجابي على درجة الالتزام الوظيفي وتجويد العمل وهو ما يجعل لأمانة التعليم دورا محوريا لا يمكن الاستغناء عنه لتحقيق الأهداف المرجوة لبناء وتطوير هذا الوطن الغالي.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>