الثلاثاء, 14 صفر 1443 هجريا, 21 سبتمبر 2021 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

توفر وظائف شاغرة في عدة مجالات بالهيئة الملكية للجبيل وينبع

إعلانات الوظائف

بالفيديو.. إلغاء اشتراط الجامعات مضي أقل من 5 سنوات على شهادة الثانوية

الجامعات والكليات

تعرّف على تفاصيل نظام الانضباط الوظيفي.. الإنذار والحسم والحرمان من العلاوة والفصل

أخبار عامة

السماح لحملة الثانوية بالحصول على شهادات بديلة بهدف تحسين مستوى نتائجهم

التعليم العام

جامعة الملك فيصل تعلن توفر وظائف على نظام العقود المؤقتة.. هنا رابط التقديم

إعلانات الوظائف

توفر وظائف إدارية شاغرة لعدد من التخصصات بشركة تطوير للخدمات التعليمية

التعليم العام

بالفيديو.. عبارة “أدعس عليكم” تحيل عضو هيئة التدريس للتحقيق بجامعة الطائف

الجامعات والكليات

“التعليم” تُجيب على الاستفسارات حول كيفية تقسيم الدروس وفق الفصول الدراسية الثلاثة

أهم الاخبار

ولي العهد يُطلق برنامج تنمية القدرات البشرية.. تعلم مدى الحياة وتوسع في رياض الأطفال

أخبار عامة

جامعة الأميرة نورة توفر وظائف بنظام التعاقد لحملة البكالوريوس

إعلانات الوظائف

توفر عدد من الوظائف الصحية والطبية الشاغرة في عدة تخصصات بجامعة القصيم

إعلانات الوظائف

جامعة الملك سعود تعلن توفر وظائف شاغرة للرجال والنساء في 3 مدن

إعلانات الوظائف
المشاهدات : 2252
التعليقات: 0

تعليمنا.. وقيادات التغيير

تعليمنا.. وقيادات التغيير
https://almaydanedu.net/?p=698355

نعيش حالياً حراكاً تعليمياً عبر ورش عمل ولقاءات عديدة لوزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ، لتقييم الوضع الراهن للميدان التعليمي بكافة تفاصيله واتجاهاته، وهذا الحراك لاشك هو بداية موفقة للتشخيص والوقوف على مكامن الخلل، حتى تسير خطوات إصلاحه وفق رؤية وإستراتيجية واضحة المعالم والأهداف.

وكلنا يقين بأن هذا التقييم ستتبعه خطوات وقرارات عديدة، بناءً على توصيات هذه اللقاءات، فمن ورشة عمل لقيادات التعليم العام ومروراً بورشة عمل قيادات التعليم العالي والتقني، وأخيراً بلقاء مجلس المعلمين الاستشاري، كل ذلك سينتج عنه حتماً ما ننشده جميعاً من تحسين المخرجات والارتقاء بالعملية التعليمية نحو الأفضل.

ومتى ما أردنا أن نلمس تغيراً إيجابياً في ميداننا التعليمي، فيحسن بالوزير إعادة النظر في اختيار وترشيح القيادات على مختلف المستويات، ومراجعة أدائها وتجديد الدماء إن لزم الأمر لذلك.

وقد يلاحظ معي كل مهتم في الوسط التعليمي وجود قيادات طال بقاؤها دون أن نشاهد أثرًا ونتاجًا ملموسًا لها، رغم توفر قيادات شابة ومبدعة في الميدان، ولا ينقصها سوى إتاحة الفرصة لها للمنافسة على المواقع القيادية، وهنا أؤكد على ما قاله ولي العهد الأمير محمد بن سلمان حفظه الله: رؤية السعودية 2030 لا تتحقق بدون شباب وطننا الذين؛ هم الوقود الحقيقي لسير هذا الوطن.

فلذلك أقترح على وزير التعليم استحداث مركز مستقل ومرتبط بمكتبه مباشرة لاختيار وترشيح القيادات وفق آلية منظمة، وأن تتاح الفرصة لجميع من يرغب في المنافسة بالتقدم للترشح لهذه المواقع القيادية، ومن ثم تتم عملية الفرز والاختيار، ويكون أيضاً من مهام المركز تقييم هذه القيادات بعد ترشيحها لضمان صلاحية عملها وإنجازها أولاً بأول.

فالاهتمام باختيار وتجديد القيادات التعليمية سيسهم في عملية التغيير الذي يتبع ما تم من تقييم وتشخيص الوضع الراهن بلا شك، فليس بعد التقييم والانطلاق نحو التغيير إلا إعادة النظر فيمن سيقود هذا التغيير!

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>