الثلاثاء, 14 صفر 1443 هجريا, 21 سبتمبر 2021 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

توفر وظائف شاغرة في عدة مجالات بالهيئة الملكية للجبيل وينبع

إعلانات الوظائف

بالفيديو.. إلغاء اشتراط الجامعات مضي أقل من 5 سنوات على شهادة الثانوية

الجامعات والكليات

تعرّف على تفاصيل نظام الانضباط الوظيفي.. الإنذار والحسم والحرمان من العلاوة والفصل

أخبار عامة

السماح لحملة الثانوية بالحصول على شهادات بديلة بهدف تحسين مستوى نتائجهم

التعليم العام

جامعة الملك فيصل تعلن توفر وظائف على نظام العقود المؤقتة.. هنا رابط التقديم

إعلانات الوظائف

توفر وظائف إدارية شاغرة لعدد من التخصصات بشركة تطوير للخدمات التعليمية

التعليم العام

بالفيديو.. عبارة “أدعس عليكم” تحيل عضو هيئة التدريس للتحقيق بجامعة الطائف

الجامعات والكليات

“التعليم” تُجيب على الاستفسارات حول كيفية تقسيم الدروس وفق الفصول الدراسية الثلاثة

أهم الاخبار

ولي العهد يُطلق برنامج تنمية القدرات البشرية.. تعلم مدى الحياة وتوسع في رياض الأطفال

أخبار عامة

جامعة الأميرة نورة توفر وظائف بنظام التعاقد لحملة البكالوريوس

إعلانات الوظائف

توفر عدد من الوظائف الصحية والطبية الشاغرة في عدة تخصصات بجامعة القصيم

إعلانات الوظائف

جامعة الملك سعود تعلن توفر وظائف شاغرة للرجال والنساء في 3 مدن

إعلانات الوظائف
المشاهدات : 1548
التعليقات: 2

اللغة الصينية في مدارسنا

اللغة الصينية في مدارسنا
https://almaydanedu.net/?p=698829

لقد أتى قرار البدء في وضع خطة لإدراج اللغة الصينية كمقرر دراسي في المراحل التعليمية، كخطوة مصاحبة لزيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع إلى جمهورية الصين، وهي الدولة الأكثر سكاناً في العالم، ولغتها يتحدث بها حوالي 16% من سكان العالم كلغة أولى.

ومن هنا ندرك لماذا جاء هذا القرار الاستراتيجي من أمير الرؤية والشباب، سمو ولي العهد، فضلاً عن أن جمهورية الصين تحظى بمكانة اقتصادية قوية بين دول العالم، مما يجعلها تملك الاقتصاد الأقوى عالمياً، فهي أكبر دولة مصدرة في العالم بلا استثناء.

إن إدارج اللغة الصينية في مناهجنا سيسهم إلى تعزيز الشراكات القائمة بين البلدين، وخصوصاً في المجال الثقافي الذي يمتاز بجذور عميقة ومتنوعة في كلا البلدين، وسيكون لطلابنا بمختلف المراحل حضور متميز في تعزيز هذا الجانب، من خلال تعلم وتعليم اللغة الصينية.

لقد أيقنت القيادة الرشيدة أبعاد إقرار تدريس اللغة الصينية في مدارسنا، والتي من ضمنها، فتح آفاق جديدة لعقول طلابنا، في التنوع العلمي والمعرفي والثقافي، والذي سينعكس -بلا شك- على قوة اقتصادنا واستدامته، وهو المرتكز البارز من مرتكزات رؤية الممكلة 2030.

التعليقات (٢) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

  1. ٢
    إبراهيم عيسى

    القرار نظريا لا غبار على أهميته و نتائجه إذا نفذ وفق منظومة تعليمية منظمة و مدروسة و مدعمة بالأدوات الداعمة .. و هذا مسؤولية وزارة التعليم .. فهي حاليا بالتأكيد أفضل من إقرار ساعة النشاط التي لا يوجد لها أدوات و لا ظروف مساعدة على نجاحها

  2. ١
    أم فهد الشريف

    قرار حكيم وصائب فالصين لديها ٱلية الإكتفاء الذاتي وهذا ما نحتاجه لتحقيق رؤية ٢٠٣٠ أن نحذوا حذوهم في الاكتفاء الذاتي .