الأحد, 19 صفر 1443 هجريا, 26 سبتمبر 2021 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

“التعليم” تعلن موعد فتح باب التقديم على ترقية شاغلي الوظائف التعليمية وفق هذه الشروط

التعليم العام

“التعليم”: تحصين المخالطين لطلاب وطالبات الابتدائية شرط لعودتهم الحضورية

التعليم العام

“التعليم” تحدد آلية احتساب المعدل والتقدير العام لجميع الصفوف.. هنا التفاصيل

التعليم العام

معاملة الطلاب والطالبات المستثنين من لقاح كورونا كـ”المحصنين” في الحضور إلى المدارس

التعليم العام

سعودية حد الفخر

المقالات

وزير التعليم يهنئ القيادة الرشيدة باليوم الوطني.. ويؤكد: تطوير التعليم عملية مستمرة

التعليم العام

جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل تعلن عن توفر وظائف أكاديمية وتعليمية.. هنا الشروط

إعلانات الوظائف

“التعليم” تعلن تفاصيل فعاليات الاحتفاء باليوم الوطني في المدارس والجامعات

التعليم العام

تطبيق الدراسة الدولية “PIRLS” لطلبة الصف الخامس الابتدائي استثنائياً في المدارس

أهم الاخبار

توفر وظائف شاغرة في عدة مجالات بالهيئة الملكية للجبيل وينبع

إعلانات الوظائف

رسمياً.. إلغاء اشتراط الجامعات مضي أقل من 5 سنوات على شهادة الثانوية

أهم الاخبار

تعرّف على تفاصيل نظام الانضباط الوظيفي.. الإنذار والحسم والحرمان من العلاوة والفصل

أخبار عامة
المشاهدات : 1854
التعليقات: 0

تقويم المناهج في عصر الرؤية

تقويم المناهج في عصر الرؤية
https://almaydanedu.net/?p=698884

وضعت المملكة العربية السعودية التعليم على سلم أولوياتها في رؤيتها 2030، لبناء جيل متعلم قادر على تحمل المسؤولية، من خلال تطويره بشكل عام بما يتلاءم مع محاور تلك الرؤية (مجتمع حيوي، وطن طموح، واقتصاد مزدهر)، وإذا كان الاهتمام بتطوير التعليم هو الخطوة الأولى، فإن تقويم المناهج وتطويرها هي الخطوة الأهم في تطوير التعليم.

 ومن المعلوم أن الحياة في تطور وتغير دائمين، فهناك تسارع معرفي في مختلف المجالات، وتغيرات كبيرة متتابعة في كافة نواحي الحياة، ومن أهم العمليات لمواجهة تلك التغيرات الجديدة في مناهجنا عملية تقويم المنهج كنظام بشكلٍ دوريٍّ ومستمر، مبني على أسس علمية شاملاً ذلك التقويم الداخلي والخارجي للمنهج، لتحقيق المردود التربوي المنشود.

إذاً ينبغي علينا التساؤل: ما مدى ملاءمة مناهجنا الحالية لرؤية المملكة 2030؟

وللإجابة على هذا من وجهة نظري أن يقوم المختصون بمناقشة مكامن القوة والضعف في المناهج الحالية لمعرفة فاعليتها ومدى ملاءمتها لتلك الرؤية الطموحة، فعملية تقويم وتطوير المناهج الدراسية منظومة تعليمية متكاملة، تتوافق مع السياسة العامة للتعليم، لتشمل المنهج بجميع عناصره من الأهداف والمحتوى التعليمي وطرائق التدريس والوسائل والأنشطة والتقويم، كما ينبغي لمناهجنا أن تكون ملائمة لمتطلبات سوق العمل، وأن تحقق مخرجاتها تطلعات الرؤية الوطنية 2030.

لذا، كان لابد من إعادة النظر في مناهجنا الحالية، وتقويمها وتطويرها بشكل متكامل ومستمر لتحقق ما تصبو إليه تلك الرؤية الطموحة، وليبقى الأمل يحدونا لمستقبلٍ مثمر ولبناء وطن قوي ومتماسك.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>