الجمعة, 10 صفر 1443 هجريا, 17 سبتمبر 2021 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

بالفيديو.. عبارة “أدعس عليكم” تحيل عضو هيئة التدريس للتحقيق بجامعة الطائف

الجامعات والكليات

“التعليم” تُجيب على الاستفسارات حول كيفية تقسيم الدروس وفق الفصول الدراسية الثلاثة

التعليم العام

ولي العهد يُطلق برنامج تنمية القدرات البشرية.. تعلم مدى الحياة وتوسع في رياض الأطفال

أخبار عامة

جامعة الأميرة نورة توفر وظائف بنظام التعاقد لحملة البكالوريوس

إعلانات الوظائف

توفر عدد من الوظائف الصحية والطبية الشاغرة في عدة تخصصات بجامعة القصيم

إعلانات الوظائف

جامعة الملك سعود تعلن توفر وظائف شاغرة للرجال والنساء في 3 مدن

إعلانات الوظائف

رسمياً.. نسبة إسناد تدريس البنين في مرحلة الطفولة المبكرة لمعلمات تصل إلى 45%

أهم الاخبار

توفر وظائف إدارية شاغرة في عدد من التخصصات بالجامعة الإسلامية.. هنا الشروط

إعلانات الوظائف

“تقنية جدة” تنعي أحد متدربيها توفي إثر حادث مروري أليم على طريق الكلية

التدريب المهني والتقني

“صبا” تحصل على شهادة مشاركة في مسابقة “أصوات أجيال المستقبل” تحت رعاية “اليونيسكو”

التعليم العام

“قياس”: اختتام الفترة الأولى من اختبارات القدرة المعرفية.. وإعلان مواعيد الفترة الثانية

مركز قياس

حارس مدرسة بجازان يتفق مع 5 آخرين على سرقتها.. وكاميرات مراقبة تكشف حيلته

التعليم العام
المشاهدات : 5482
التعليقات: 0

“التعليم” تناقش التحصيل الدراسي مع أكثر من 400 مشارك

“التعليم” تناقش التحصيل الدراسي مع أكثر من 400 مشارك
https://almaydanedu.net/?p=699242
صحيفة الميدان التعليمي
فريق التحرير
افتتح مدير تعليم الأحساء الأستاذ أحمد بن محمد بالغنيم أمس الخميس، ملتقى التحصيل الدراسي الأول، وذلك بقاعة مشارف بحضور مدير إدارة الإشراف التربوي بالوزارة د.محمد بن هندي الغامدي ومدير الإدارة العامة للجودة وقياس الأداء د.فهد بن عبدالله السحيمي ومساعدي المدير العام (بنين – بنات) والقيادات الإدارية والتعليمية والمدرسية ومشاركة أكثر من 400 مشارك من (بنين – بنات)، ويهدف الملتقى إلى الارتقاء العملي للمتعلم كما يحقق له تقديراً للذات، ومما يشار إليه أن التحصيل الدراسي من أهم المؤشرات التي تعتمد عليها النظم التربوية لقياس كمية التعلم ، كما أن التحصيل الدراسي هو محصلة المتعلم ، ولا يقتصر الملتقى على النمو المهني للمعلم فحسب ولكن يشمل تقييمه من الناحية العلمية والاجتماعية وذلك لخدمة رؤية المملكة 2030 التي من أهدافها النمو في كافة المجالات.
وبدأ الملتقى المقدم من الأستاذ أحمد بن عبدالله العمير بتلاوة عطرة من القرآن الكريم تلاها قائد مدرسة الإمام الشوكاني الأستاذ توفيق الناصر، ثم كلمة لمدير تعليم الأحساء الأستاذ أحمد بن محمد بالغنيم رحب فيها بمدير إدارة الإشراف التربوي بالوزارة د.محمد بن هندي الغامدي ومدير الإدارة العامة للجودة وقياس الأداء د.فهد بن عبدالله السحيمي ومساعدي المدير العام (بنين – بنات) والقيادات الإدارية والتعليمية والمدرسية وكافة المشاركين.
وبين أن التعليم سر التقدم والبناء وأساس الريادة والعلياء ومنبع الفوائد والعطاء وبلادنا الغالية ضربت أروع النماذج في دعم التعليم وتكريم أهله، ثم قال إن الإدارة العامة للتعليم بالأحساء أخذت على عاتقها الاهتمام بتوجيهات وزير التعليم حين وجه جميع الإدارات بالاهتمام بنواتج التعلم , وتبنت الإدارة العامة بتعليم الأحساء خمس أولويات هي: التحصيل الدراسي , والانضباط المدرسي , وتحسين الزيارات الميدانية للمشرفين والمشرفات , وتحسين البيئة المدرسية , والأمن والسلامة المدرسية.
وأكد أن الإدارة العامة للتعليم بالأحساء جعلت لأولوية التحصيل الدراسي مساحة واسعة في فرق العمل والمبادرات والأدلة الإجرائية والبرامج التدريبية والأساليب الإشرافية وقد أثمرت بحصول تعليم الأحساء على المركز الأول في نتائج الاختبار التحصيلي في قطاع البنين وعلى المركز الثاني في قطاع البنات على مستوى إدارات التعليم بمناطق المملكة ومحافظاتها من خلال النتائج التي أعلنها مركز قياس بالعام الماضي.
وفي ختام كلمته قدم مدير تعليم الأحساء الأستاذ أحمد بن محمد بالغنيم، أجزل عبارات الشكر والامتنان لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف آل سعود أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه على جهودهما المباركة في دعم التعليم بالمنطقة كما شكر محافظ الأحساء صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي على توجيهاته ومتابعته وتشجيعه الدؤؤب لقطاع التعليم بالأحساء.
كما شكر وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ ونائبه وقيادات الوزارة على الاهتمام بعمليات التعلم وتجويد مخرجاتها كما شكر الدكتور محمد بن هندي الغامدي والدكتور فهد بن عبدالله السحيمي على مشاركتهم بالملتقى وواصل شكره لكل من أسهم في هذا الملتقى إعدادا وتخطيطا وتنظيما وشكر المساعدين للشؤون التعليمية الأستاذ حمد بن محمد العيسى والأستاذة خلود بنت صالح الكليبي ولمديري إدارة الإشراف التربوي -بنين – الأستاذ خالد بن مطلق العتيبي ومديرة إدارة الإشراف – بنات- الأستاذة جوهرة بنت حزام القحطاني.
بعد ذلك بدأت الجلسة الأولى لملتقى التحصيل الدراسي الأول بورقة عمل بعنوان (استثمار نتائج الدراسات الدولية لإصلاح النظام التعليمي) قدمها مدير عام الإشراف التربوي بالوزارة الدكتور محمد بن هندي الغامدي الذي تحدث عن تعميم الدراسات الدولية وأخذ عينة من الطلاب وعينة من الأسئلة كما عرج لبداية مشاركة المملكة في الاختبارات الدولية عام 2003 وكانت متواضعة لعدم وضوح أهدافها عند القيادات وتطورت في الآونة الأخيرة بسبب وضوح الأهداف والتركيز على المشاركة الفعالة وأوصى الغامدي باستثمار الدراسات والاستفادة منها كمعلمين وقيادات لتحسين الأداء في التحصيل الدراسي.
ثم شارك مدير الإدارة العامة للجودة وقياس الأداء الدكتور فهد بن عبدالله السحيمي بورقة عمل تحت عنوان (تجويد العمليات لرفع التحصيل الدراسي للطلاب) وبين السحيمي أن الاختبارات التحصيلية تتأثر بالحضور والغياب وأن هناك فرقا بين نواتج الاختبارات التحصيلية في المدارس الحكومية والمدارس الأهلية ونسبة التفوق تحصيلياً تميل للمدارس الحكومية وتسعى الوزارة الآن لتمكين المعلمين وتحويل قادة المدارس من قيادة إدارية لقيادة تعليمية.
وفي ختام الجلسة الأولى من جلسات ملتقى التحصيل الدراسي شاركت مساعدة مدير التعليم العام للشؤون التعليمية الأستاذة خلود بنت صالح الكليبي بورقة عمل تحت عنوان (برنامج تحسين التحصيل – الاستراتيجيات والأدوار) وأوضحت الكليبي أن البرنامج يقوم على ثلاث استراتيجيات رئيسة تهدف لرفع مستوى التحصيل الدراسي للطلاب وتطبق على ثلاثة مستويات (المعلم – قائد المدرسة – مكتب التعليم).
وفي ختام الجلسة الأولى من جلسات ملتقى التحصيل الدراسي الأول كرم مديرعام التعليم بالأحساء المتحدثين بالجلسة الأولى وكذلك مدارس تعليم البنين المتميزة في التحصيل الدراسي كما كرمت المساعدة للشؤون التعليمية الأستاذة خلود بنت صالح الكليبي العناصر النسائية المشاركة بالجلسة الأولى ومدارس تعليم البنات المتميزة في التحصيل الدراسي.
وبين الجلستين الرئيستين للملتقى شاركت مدرسة الإمام الشوكاني الابتدائية لتحفيظ القرآن الكريم في ملتقى التحصيل الدراسي من خلال عرض فكرة (مصحفي برسم يدي)، والتي تمكن الطالب من كتابة الآيات التي حفظها بخط يده معتمداً على شفافية مثبتة على ورق A4 مصور عليها صفحة القرآن الكريم المراد كتابتها والمتوافقة مع النسخة المعتمدة من مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف.
حيث يقوم معلم القرآن صاحب الفكرة الأستاذ أيمن بن صالح العديل في نهاية كل حصة بجمع ما كتبه الطلاب لتدقيقه والتأكد من سلامة الكتابة وصحتها، تحال جميع الكتابات بعد تدقيقها للجنة الإعلامية بالمدرسة لإخراجها على شكل سجلات يحمل كل سجل اسم الطالب وصفه.
وقد كان لقائد المدرسة الأستاذ توفيق بن سعد الناصر وفريق العمل الدور البارز في دعم هذا المشروع وتذليل كل الصعوبات لما لهذا البرنامج من ثمرة يجني قطافها أبناؤنا الطلاب في تحصيلهم الدراسي كما يهدف البرنامج إلى:
1ـ استفادة الطالب من وقته بعد تسميعه المقطع المقرر.
2ـ تنمية المهارة الكتابية لدى الطالب.
3ـ ترسيخ ما تم حفظه.
4ـ ربط مادة القرآن لكريم بمادة لغتي الجميلة.
5ـ اكتشاف مواهب الطلاب في الخط والكتابة.
هذا وقد كان للمدرسة شرف تمثيل إدارة تعليم الأحساء في المعرض المصاحب لملتقى تطوير تدريس القرآن الكريم والذي أقيم بوزارة التعليم أواخر الشهر الماضي.
وقد لاقت فكرة (مصحفي برسم يدي) استحسان وكيل الوزارة للأداء التعليمي الراعي للملتقى د.عيد بن محيا الحيسوني، والكثير من القيادات الوزارية.
الجدير بالذكر أن مدرسة الشوكاني تشرفت بزيارة مدير عام التعليم الأستاذ أحمد بن محمد بالغنيم ومشرفي الوزارة من خلال ملتقى التحصيل الدراسي والذين أشادوا بالفكرة وبالإسهامات الأخرى التي تخدم منهج القرآن الكريم، كما وجه المدير العام القيادات المشاركة في الملتقى للاطلاع على الفكرة والاستفادة منها.
وبدأ مدير عام إدارة الاشراف التربوي بتعليم الأحساء الاستاذ خالد بن مطلق العتيبي الجلسة الثانية للملتقى باستعراض ورقة العمل التي قام بتقديمها تحت عنوان (التحصيل الدراسي وحتمية التحسين في ضوء نموذج أدكار للتغيير الانساني) وقال إن نموذج أدكار للتغير ارتكز على مبادئ تعاليم ديننا الحنيف ومنحنى التغيير الذاتي والمؤسسي بدءا من التوقعات والانتماء والتفعيل والمشاركة لتحسين الأداء وحتى تتغير لابد من تحويل الهيكل إلى فريق عمل وأوصى في ختام ورقة العمل ببناء برامج تدريبية وتطبيق نموذج أدكار.
ثم ناقشت مشرفة الرياضيات بمكتب تعليم المبرز الأستاذة سارة بنت محمد الربيع ورقة العمل التي قدمتها نيابة عنها المشرفة التربوية بمكتب تعليم المبرز الأستاذة فايزة السبيعي (استخدام أداة سلسلة القيمة للتحسين الدراسي) حيث ذكرت الأستاذة فايزة أهمية سلسلة القيمة لرفع المستوى التحصيلي لأنها أداة من ادوات التخطيط الاستراتيجي وهي مبادرة علاجية هدفها رفع مستوى التحصيل الدراسي ويتم إتمام هذه السلسة من خلال زيارة المشرف التربوي وأداء الاختبارات القصيرة وكذلك اختبار تشخيصي في بداية العام لتحديد مستوى الطالب.
ثم عرض مدير مكتب تعليم المبرز الأستاذ عبدالعزيز بن أحمد العودة ورقة العمل المشارك بها في الجلسة الثانية للملتقى تحت عنوان (التدخل السريع والفاعل في تحسين النتائج)، حيث بين العودة أهمية التدخل السريع في التحصيل الدراسي ومعالجة الضعف الدراسي وأكد العودة أن هناك مفهوما خاطئا في التدخل السريع لمعالجة الضعف الدراسي بعد الاختبارات والصحيح هو التدخل عند كل مرحلة.
وفي نهاية ورقة العمل أوصى العودة برفع مستوى الكفايات المهنية للمشرفين والمشرفات والمرشدين والمرشدات وقيادات المدارس.
تلا ذلك ورقة عمل حملت عنوان (أثر إشراك ولي الأمر في عمليات التعلم لرفع التحصيل الدراسي للطلاب) قدمتها الأستاذتان هند البقمي وذكريات النعيم حيث أوصتا بالتعلم الإلكتروني عن طريق التطبيقات الحديثة مثل التلجرام والسناب شات حيث يسهل للملتقي متابعة هذه التطبيقات ومعرفة كل جديد في عالم التعليم عن طريقها.
وفي ختام الجلسة الثانية من جلسات ملتقى التحصيل الدراسي الأول بالأحساء كان للطلاب مشاركة فعالة بورقة عمل حملت عنوان (ممارسات مثلى للطلاب في التحصيل الدراسي).
وقد تحدثت الطالبة شريفة بنت خالد الملحم من مدرسة الثانوية التاسعة لتحفيظ القرآن الكريم عن دور تقنيات التعليم في توصيل الرسالة التعليمية وقدمت شكرها للقيادة التعليمية في الأحساء على بذل كافة الإمكانات في سبيل تطوير العملية التعليمية.
أما الطالب عبدالاله يوسف العركاء الطالب بثانوية هوازن والحاصل على درجة 100% في التحصيل فقد بين أنه لم يصل لهذه الدرجة إلا بتنظيم الوقت ومتابعة البرامج التعليمية عن طريق التطبيقات الإلكترونية الحديثة.
وفي ختام الجلسة الثانية من جلسات ملتقى التحصيل الدراسي الأول بالأحساء كرم مديرعام التعليم بالأحساء المتحدثين بالجلسة الثانية كما كرمت المساعدة للشؤون التعليمية الأستاذة خلود بنت صالح الكليبي المتحدثات المشاركات بالجلسة الثانية.
وعلى هامش ملتقى التحصيل الدراسي الأول بالأحساء زار مركز الملك فهد للجودة كل من: مدير عام الإشراف التربوي بالوزارة د.محمد بن هندي الغامدي ومدير الإدارة العامة للجودة والقياس بالوزارة د.فهد بن عبدالله السحيمي واطلعوا على مبادرات المركز وهي مبادرة ثقافة الجودة ومبادرة قادة الجودة ومبادرة صوت المستفيد ومبادرة الشراكة المجتمعية ومبادرة خريطة التميز وجميع هذه المبادرات لتحسين العملية التعليمية.
وأبدى الزوار سعادتهم لتنوع المبادرات بمركز الملك فهد للجودة.
وفي ختام الملتقى كرم المدير العام “بالغنيم” المتحدثين واللجان المنظمة والمشاركين واستعراض عدد من التوصيات الهامة التي تخدم العمليات التعليمية في مجال التحصيل الدراسي، والتي تسهم في تحسين نواتج التعلم في جميع المراحل الدراسية بنين وبنات بتعليم الأحساء.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>