السبت, 11 صفر 1443 هجريا, 18 سبتمبر 2021 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

السماح لحملة الثانوية بالحصول على شهادات بديلة بهدف تحسين مستوى نتائجهم

التعليم العام

جامعة الملك فيصل تعلن توفر وظائف على نظام العقود المؤقتة.. هنا رابط التقديم

إعلانات الوظائف

توفر وظائف إدارية شاغرة لعدد من التخصصات بشركة تطوير للخدمات التعليمية

التعليم العام

بالفيديو.. عبارة “أدعس عليكم” تحيل عضو هيئة التدريس للتحقيق بجامعة الطائف

الجامعات والكليات

“التعليم” تُجيب على الاستفسارات حول كيفية تقسيم الدروس وفق الفصول الدراسية الثلاثة

التعليم العام

ولي العهد يُطلق برنامج تنمية القدرات البشرية.. تعلم مدى الحياة وتوسع في رياض الأطفال

أخبار عامة

جامعة الأميرة نورة توفر وظائف بنظام التعاقد لحملة البكالوريوس

إعلانات الوظائف

توفر عدد من الوظائف الصحية والطبية الشاغرة في عدة تخصصات بجامعة القصيم

إعلانات الوظائف

جامعة الملك سعود تعلن توفر وظائف شاغرة للرجال والنساء في 3 مدن

إعلانات الوظائف

رسمياً.. نسبة إسناد تدريس البنين في مرحلة الطفولة المبكرة لمعلمات تصل إلى 45%

أهم الاخبار

توفر وظائف إدارية شاغرة في عدد من التخصصات بالجامعة الإسلامية.. هنا الشروط

إعلانات الوظائف

“تقنية جدة” تنعي أحد متدربيها توفي إثر حادث مروري أليم على طريق الكلية

التدريب المهني والتقني
المشاهدات : 2246
التعليقات: 11

“التعليم”: منح قادة المدراس والوكلاء امتيازات ومميزات مادية ومعنوية

“التعليم”: منح قادة المدراس والوكلاء امتيازات ومميزات مادية ومعنوية
https://almaydanedu.net/?p=699882
صحيفة الميدان التعليمي
متابعات

كشف رئيس برنامج إعداد وتأهيل القادة بوزارة التعليم الدكتور عبدالسلام بن عمر الناجي، أن الوزارة تسعى لإيجاد رتب للقادة التربويين والوكلاء بالمدارس مع رتب المعلمين ضمن لائحة الوظائف التعليمية الجديدة، والتي ستمنح القادة العديد من الامتيازات والمميزات المادية والمعنوية.

وأضاف “الناجي” على هامش حفل تخريج الدفعة الأولى من برنامج إعداد وتأهيل القادة برعاية وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ، وبحضور نائب الوزير الدكتور عبدالرحمن العاصمي بمقر الوزارة اليوم بالرياض، عن إطلاق المرحلة الثانية من برنامج إعداد وتأهيل القادة بداية العام الدراسي المقبل 1441هـ، والذي سيشمل تدريب أكثر من 45 ألفاً من قادة ووكلاء المدراس بالمملكة على مراحل ودفعات خلال الخمس سنوات المقبلة.

وأوضح “الناجي” أنه سينطلق تدريب الشريحة الكبرى من قادة المدراس مع الوكلاء والذين قد يصل عددهم إلى أكثر 45 ألفاً، مع بداية العام الدراسي المقبل، ولن يمكن استيعابهم دفعة واحدة، حيث سيتم تدريبهم على دفعات ومراحل بحيث يشمل الجميع.

وأشار إلى أن البرنامج يهدف إلى تمكين وتطوير جدارتهم القيادية وتمكينهم من قيادة المدراس بشكل فاعل، بحيث يسهمون في تجويد عملية التعلم وتطوير وتحسين البيئات التعليمية والمدرسية.

وعن دور البرنامج في معالجة العزوف الملاحظ في الميدان التربوي من العمل الإداري والقيادي، قال الناجي: “جزء من أسباب العزوف لو عدنا إلى تحليلها العلمي يتمثل في وضع القادة في مكان لم يتأهلوا له بقدر كافٍ، ويواجهون تحديات لا يستطيعون أن يتعاملوا معها، مثل المشكلات مع المعلمين والطلاب وأولياء الأمور”.

واستدرك بقوله: لكن إذا تدرّب القائد التربوي بشكل كافٍ سوف يتعامل مع تلك الصعوبات والتحديات والمشكلات بشكل جيد، وستخفّ نسبة العزوف، وستكون الفرص أكبر، مشيراً في هذا الصدد إلى أن وزارة التعليم لها برامج واعدة في قضية منح وإعطاء امتيازات للقادة والإداريين في المدراس.

ولفت الدكتور “الناجي” في كلمته بالحفل إلى أنه بحسب تأكيد الدراسات العلمية أن أكبر أخطاء اختيار القيادة على مستوى العالم مصدره الرئيس هو الاقتصار على الدوائر الضيقة في الاختيار، مشيراً إلى أن برنامج إعداد وتأهيل القادة بوزارة التعليم هو عين وذراع الوزارة للوصول إلى 47 إدارة تعليمية لصناعة وإعداد القادة وبنائهم.

وأبان أنه يعمل في البرنامج 24 موجهاً شخصياً و26 معداً لمواد التعلم من ذوي التأهيل والكفاءة العالية من الرجال والنساء، ومن مختلف أدارت التعليم كلهم متطوعون، لافتاً إلى أن رحلة التعلم في البرنامج دامت أكثر من 18 أسبوعاً تعرض فيها 195 مشاركاً لأكثر من 11895 عملية تعلم كلها تركز على الجانب التطبيقي العملي.

التعليقات (١١) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

  1. ١١
    زائر

    كتابة التعليق

    • ١٠
      زائر

      كتابة التعليق

  2. ٩
    زائر

    العزوف عن القياده ليست فشل أوعدم القدرة على السيطره عبى زمام الأمور او عدم تقدير المسؤلية .. هذا المنصب عظيم في مواجهة العديد من الضغوطات والمشاكل ومتطلبات العمل مما يحتاج فيه القائد الى الحافز المشجع والى مايميزمنصبه عن الاخيرين كي يبقى له مكان مرموق ورؤية ورساله مسموووعه من الجميييع

    • ٨
      بو عبدالله

      لأسف لا زالت الوزارة مستمرة في تجاهل الاسباب الحقيقية لعزوف القيادات المدرسية عن تولي هذه المناصب القيادية حيث حصرتها في بعض الاسباب التي قد تكون ثانوية يسهل معالجتها في حين تجاهلت الاسباب الحقيقية التي سنتطرق لبعضها على سبيل المثال لا الحصر ومنها ..
      ١/ تفشي المحسوبية في اختيار القيادات على حساب الكفأة المطلوب توفرها فيهم
      ٢/ عدم وجود صلاحيات حقيقية لقادة المدارس تعينهم على اداء مهامهم بيسر وسهولة
      ٣/ انعدام الحافز ( مادي ومعنوي ) لقائد المدرسة في مقابل المسؤوليات الكبيرة التي يتحملها
      ٤/ غياب الثقة بين القيادات المدرسية والادارات التعليمية
      ٥/ عدم شعور القيادات المدرسية بالتقدير الذي يتناسب مع مكانته القيادية في تعامله مع الادارة التعليمية التابع لها
      ٦/ التسويف المستمر والذي امتد لسنوات طويلة في الاعلان عن الحوافز التي ستمنح لقادة المدارس مما ادى الى انعدام الثقة بين القيادات المدرسية والوزارة ذاتها
      ٧/ الاستهداف المستمر للقيادات المدرسية بالقرارات المجحفة من قبل الوزارة حتى بات قائد المدرسة الحلقة الاضعف في المنظومة التعليمية مما افقده هيبته ومكانته على جميع الاصعدة

      الاسباب كثيرة وهذا غيض من فيض

      ختاما ثقتنا بوزيرنا كبيره فبوادر الخير اقبلت بتولية زمام قيادة وزارة التعليم سدد الله على الخير خطاه

      • ٧
        زائر

        كلام سليم
        👌🏻👏

      • ٥
        زائر

        يجتهد قائد المدرسة في مشكلة ما لعدم

        وجود نص في اللائحة حولها

        ومع ذلك يأتيه لوم على اجتهاده مع أن

        المجتهد إذا أخطأ له أجر فقل لي بربك أليس

        هذا من أسباب عزو ف الآخرين عن

        القيادات(بدل أن يشكر يعطى لوم)

    • ٤
      زائر

      كلام صحيح من واقع عملي وفعلي

    • ٣
      زائر

      صدقت ،،،،

      والطامة الكبرى ليست لهم مميزات لا مادية ولا معنوية

  3. ٢
    زائر

    ظلم كبييير خاصة الاداريين والإداريات دور القائد والوكيل فالمدرسه هو اصدار الانوار والإشراف فقط كل ماترونه على الساحة من انجاز هو بفضل الاداريين اولا وأخير والشكر والامتيازات والحوافز للقياده اي ظلم للاداريين ياوزارتنا تعيين ع مرتبه سادسه الا يكفينا ظلم

  4. ١
    زائر

    التحقيقات المستمرة الموجهه للقائدات ولأسباب غير منطقيه وفرض الرأي عليهم مع أعطاءهم صلاحيات مشروطه. وتوجيه الاتهامات لهم في اي حدث وأنهم السبب الرئيسي وكسر آراءهم وكلمتهم التي قامو بتنفيذها بناءا على تعاميم. كلها وغيرها أسباب العزوف عن القياده