الجمعة, 8 صفر 1442 هجريا, 25 سبتمبر 2020 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

“تعليم الرياض” يحدد مواعيد الحصص الدراسية لجميع المراحل في منصة مدرستي

أخبار إدارات التعليم

“التعليم” توضح آلية تطبيق قرار تدريس اللغة الإنجليزية في الأول الابتدائي

أخبار وزارة التعليم

هل ستنجح خصخصة التعليم في السعودية؟

المقالات

“التعليم”: الموافقة على مشروع “مسارات الثانوية”.. وتدريس التربية الرقمية من “الرابع الابتدائي”

أخبار وزارة التعليم

مدير تعليم ينبع يدشن انطلاق احتفالات اليوم الوطني الـ”90″ في المدارس

أخبار إدارات التعليم

توفر وظائف شاغرة بنظام العقود السنوية في الجامعة الإلكترونية

أخبار الوظائف

وزير التعليم: لو عادت الدراسة حضورياً ستكون هناك اشتراطات محددة

أخبار وزارة التعليم

وزارة التعليم: سيتم الرفع للمقام السامي للتوجيه بمدى استمرار الدراسة عن بُعد

أخبار وزارة التعليم

بالصور.. طلاب أوفياء في الليث يهدون معلمهم سيارة فاخرة

أخبار المدارس

حب الوطن مفهوم راسخ

المقالات

جامعة طيبة تدعم الطلبة لشراء أجهزة ذكية عبر منصة الخدمات الإلكترونية

أخبار الجامعات

النيابة العامة تحقق مع شخص استغل أحد الأطفال في الإساءة للتعليم

أخبار عامة
المشاهدات : 1347
التعليقات: 0

سياسة الباب المفتوح

سياسة الباب المفتوح
https://almaydanedu.net/?p=704156
صحيفة الميدان التعليمي
عبدالله بن محمد الخالدي
الكثير يعتقد أن سياسة الباب المفتوح هي منطق مجرد ينحصر بين باب وغرفة ومسؤول بداخلها؛ فيهتف مغردًا ومطالبًا بتلك السياسة وفتح أبواب مكاتب المسؤولين وتجريدها من السكرتارية وجعل الباب مفتوحًا طيلة وقت الدوام، وأن يتفرغ المدير تفرغًا تامًّا لاستقبال الزوار والمستفيدين لخدمتهم رغبة في تنفيذ وتفعيل هذه السياسة كما نصت عليه عرفًا.
ولايختلف اثنان على أن الإدارة الحديثة وأساسيات نجاحها تقوم على إدارة الوقت بشكل جيد خلال ساعات الدوام واستغلالها الاستغلال الأمثل في التخطيط وصياغة الأهداف التي تطمح لها المنشأة وما يصاحبها من عقد الاجتماعات بالمسؤولين ومناقشتهم وعمل الزيارات الميدانية لتفقد عمل المنشأة.
إن سياسة الباب المفتوح لا أراها تقتصر في فتح باب غرفة المسؤول بل الأجدى من ذلك هو فتح قنوات التواصل مع المستفيد وخدمته من موقعه ، في فتح كافة وسائل التواصل الحديثة لاستقبال الملاحظات والشكاوى والمقترحات والشراكة مع المستفيد في تحسين جودة المخرجات التي تهدف لها المنظمة والمساهمة في تطويرها، وفي تسخير الطاقات لسرعة الاستجابة والتفاعل مع الأحداث اليومية وتقبل ردود فعل المستفيدين أيًّا كانت؛ إن كان فعلاً طموح تلك المنشأة هو تقديم خدمة ترتقي للتميز وتحاكي التحول السريع والرقمي في المنظمات العالمية.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>