الأحد, 10 صفر 1442 هجريا, 27 سبتمبر 2020 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

وماذا بعد اليوم الوطني السعودي 90؟

المقالات

“استشاري” يقترح استمرار التعليم عن بُعد إلى نهاية الفصل الدراسي الأول

أخبار عامة

بالصور.. “التعليم” تعلن جدول دروس الحصص اليومية لجميع المراحل من الأسبوع الخامس

أخبار وزارة التعليم

“التعليم” تبدأ تقييمها للنظر في مدى عودة الطلاب إلى المدارس.. الأسبوع القادم

أخبار وزارة التعليم

بالرابط.. جامعة أم القرى تعلن بدء التسجيل في عددٍ من الدورات التدريبية المجانية

أخبار الجامعات

“تعليم الرياض” يحدد مواعيد الحصص الدراسية لجميع المراحل في منصة مدرستي

أخبار إدارات التعليم

“التعليم” توضح آلية تطبيق قرار تدريس اللغة الإنجليزية في الأول الابتدائي

أخبار وزارة التعليم

هل ستنجح خصخصة التعليم في السعودية؟

المقالات

“التعليم”: الموافقة على مشروع “مسارات الثانوية”.. وتدريس التربية الرقمية من “الرابع الابتدائي”

أخبار وزارة التعليم

مدير تعليم ينبع يدشن انطلاق احتفالات اليوم الوطني الـ”90″ في المدارس

أخبار إدارات التعليم

توفر وظائف شاغرة بنظام العقود السنوية في الجامعة الإلكترونية

أخبار الوظائف

وزير التعليم: لو عادت الدراسة حضورياً ستكون هناك اشتراطات محددة

أخبار وزارة التعليم
المشاهدات : 1631
التعليقات: 0

المعلمون والعودة الإلكترونية المرتقبة

المعلمون والعودة الإلكترونية المرتقبة
https://almaydanedu.net/?p=707103
صحيفة الميدان التعليمي
د.أحمد العُمري

فيما مضى كان المعلم في مثل هذه الأيام يتجه للمكتبة لتجهيز أدواته المدرسية، ويشرع في استعداداته لبداية عام دراسي جديد يرحب فيه بطلابه وينطلق معهم في رحلة تعلم محددة وقد تكون مكررة بالنسبة للبعض في أسلوبها مع اختلاف الطلاب وفروقاتهم الفردية، وكذلك فإن توقعات الطالب وولي أمره من المعلم معروفة وذات معالم لا تحتاج إلى كثير من التفكير لوصفها.

أما اليوم، وفي هذا الوقت بالذات ومع التغيير الكبير الذي طرأ في أسلوب الحياة بشكل عام نتيجة لما خلقته جائحة كورونا من تغييرات على كافة المستويات الاجتماعية والاقتصادية، فإن معلم اليوم لابد أن يختلف عن معلم الأمس في استعداداته وتجهيزه لعودته المرتقبة.

فالتعليم اليوم يعتمد على التواصل الإلكتروني بين الطالب والمعلم، ويركز على حدوث عدد من العمليات التي تؤكد دور كل أطراف العملية التعليمية، ويوفر فرص تعلم متنوعة من خلال إتاحة مصادر مفتوحة لزيادة المعارف وتنمية المهارات، وبالمقابل يتيح للمعلم اختيار أساليب مختلفة لتقييم طلابه من خلال تنويع التكليفات اليومية المرتبطة بالمناهج الدراسية، وكذلك توفر بنوكا من المعلومات والأسئلة التي تساعد المعلم وتوفر وقته وجهده في نفس الوقت.

لذلك فإن الأدوار المرتقبة للمعلمين مع بداية عام دارسي جديد لا بد أن تتواكب مع التطورات الحديثة، ولا بد للمعلم من تطوير مهاراته التقنية أو اكتساب مهارات جديدة تساعده على التعامل الاحترافي مع المنصات الإلكترونية ومن ثم التواصل الفعال مع طلابه وإيجاد أفضل السبل لتعليمهم وتحفيزهم ومتابعتهم.

وفي وطننا العظيم فإن ما توليه قيادتنا الرشيدة، وعلى رأسها سيدي خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين، من دعم واهتمام ورعاية للتعليم خير دليل على الحرص على إعداد جيل اليوم للمستقبل بتنافسية عالية تظهر وطننا في المنصات العالمية بكل كفاءة واقتدار وتهيئ شباب اليوم لقيادة الغد.

ومع ما قدمته وزارة التعليم من تهيئة واستعداد وخيارات بديلة، لبداية محفزة وقوية متوافقة مع الأوضاع الراهنة ومراعية للاحترازات الصحية، فإن التعليم عن بعد سيكون فرس الرهان لضمان استمرار العملية التعليمية وتحقيقها لأهدافها، ولذلك فقد أطلقت الوزارة منصة (مدرستي) الإلكترونية التي تستوعب أكثر من 6 ملايين طالب وطالبة وفق تعليمات وأدلة منظمة لذلك، ووفرت خيارات وبدائل عديدة لتقديم دروس معيارية لجميع المقررات في المراحل الدراسية عبر قنوات فضائية مخصصة (عين دروس) تبث على مدار اليوم، لتكون خير معين للطالب والمعلم وولي الأمر.

ويبقى الدور المحوري هنا للمعلم والطالب وولي الأمر لتحويل كل تلك المدخلات إلى مخرجات ملحوظة يمكن قياسها وفق عمليات محددة يمكن تطويرها وتحسينها باستمرار.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>