الجمعة, 27 ذو الحجة 1442 هجريا, 6 أغسطس 2021 ميلاديا.

أحدث الموضوعات

جامعة نجران تُخفض رسوم البرامج المدفوعة لعدد من الفئات

الجامعات والكليات

هنا.. توزيع الأسابيع الدراسية لنظام الثلاثة فصول للعام 1443هـ

الصور

“الشؤون الإسلامية” توجّه الخطباء بالحديث عن ضرورة حصول منسوبي التعليم على لقاح كورونا

أخبار عامة

“تعليم المدينة” يكمل استعداده لبداية العام الدراسي الجديد

التعليم العام

جامعة طيبة تدشن المنصة الإلكترونية لحجز مواعيد لقاح كورونا لمنسوبيها والتعليم العام

الجامعات والكليات

الطالبة “جودي” تكشف سر حصولها على درجة 100/ 100 في اختبار القدرات العامة

مركز قياس

مدير تعليم المدينة يتفقد ملتقى أبناء طيبة الصيفي الأول لذوي الإعاقة

التعليم العام

مليونان في “الثانوية والمتوسطة” لم يتلقوا جرعتي لقاح كورونا حتى الآن

التعليم العام

مصادر تكشف ملامح خطة تطبيق الإجراءات الاحترازية بالمدارس.. “منع الطابور وحصة البدنية والمقاصف”

أهم الاخبار

“الصحة” تعلن حجز مواعيد جرعة اللقاح الأولى للطلاب والطالبات مسبقاً

أخبار عامة

جامعة الأميرة نورة تعلن عن بدء التسجيل في 4 دبلومات مهنية لحملة الثانوية

الجامعات والكليات

بالرابط.. “قياس” يعلن فتح باب التسجيل في اختبار القدرات العامة للطلاب والطالبات

مركز قياس
المشاهدات : 4540
1 تعليق

“التعليم”: تدريس مواد دراسية ضمن مسارات تخصصية جديدة يُسكَّن فيها الطلاب والطالبات

“التعليم”: تدريس مواد دراسية ضمن مسارات تخصصية جديدة يُسكَّن فيها الطلاب والطالبات
https://almaydanedu.net/?p=710045
صحيفة الميدان التعليمي الإلكترونية
الرياض
عقدت وزارة التعليم اليوم الثلاثاء ورشة عمل بحضور عدد من المسؤولين ومديري مكاتب الإشراف، والمشرفين التربويين، والمختصين في المناهج والتخطيط؛ لاستعراض مشروع تطوير المناهج والخطط الدراسية، وتعزيز الشراكة مع منسوبي الوزارة في التطوير.
وتناولت الورشة مستجدات تطبيق الفصول الدراسية الثلاثة مع العام الدراسي المقبل، ومناقشة آراء المختصين والأكاديميين حول تطبيقها في مدارس التعليم العام والاستعداد لهذه المرحلة، إضافة إلى مناقشة بعض القرارات المهمة حول المناهج الدراسية ومبررات تطويرها، ومنهجية العمل خلال الفترة المقبلة.
وأوضح وكيل وزارة التعليم للتعليم العام د.محمد المقبل أن الوزارة تهدف من خلال تطوير المناهج والخطط الدراسية إلى رفع نواتج التعلّم، وتحسين نتائج المملكة في الاختبارات الدولية، وردم الفجوة بين سنوات السلم التعليمي وسنوات الدراسة الفعلية التي تصل إلى أربع سنوات، وإكساب الطلاب والطالبات المهارات الحياتية والمعارف الإثرائية والتعليمية، بما يتواكب مع تطلعات رؤية 2030، مشيراً إلى زيادة عدد الساعات الدراسية للمرحلتين الإبتدائية والمتوسطة في مدارس التعليم العام.
وقال المشرف العام على إدارة القبول والتسجيل بالوزارة د.فهد السحيمي: “إن الاختبارات الدولية من أهم المؤشرات التي تقيس أداء النظام التعليمي، ويمكن من خلالها معرفة مستوى المناهج والخطط الدراسية ومناسبتها للمهارات الأساسية”، مستعرضاً المقارنات في أبرز الاختبارات الدولية التي شاركت فيها الوزارة، مؤكداً أن تحليل نتائج الاختبارات الدولية والمقارنات المرجعية للأوزان النسبية في المواد، تُعد خطوة أساسية في منهجية العمل لدراسة واقع الخطط الدراسية وتطويرها.
من جانبه عرض المشرف العام على البرنامج التنفيذي لتطوير المسارات والخطط الدراسية والأكاديميات د.إبراهيم الحميدان خطة نظام مسارات الثانوية العام، مؤكداً أنها تسهم في تجويد ورفع كفاءة وفاعلية عمليات التعليم والتعلّم بجانب العلميات الإدارية والإشرافية في المنظومة التعليمية، وأشار إلى اتساق المواد الدراسية الجديدة مع متطلبات الثورة الصناعية الرابعة والخطط التنموية ورؤية المملكة 2030، موضحاً أنه سيتم تدريسها ضمن مسارات تخصصية جديدة يُسكَّن فيها الطلاب والطالبات من خلال مقاييس فرز وتصنيف تضمن تحقيق الكفاءة والفاعلية.​

التعليقات (١) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

  1. ١
    زائرة

    سؤال – هل تطوير المناهج لافرع العلوم والرياضيات هل سيعزز الجانب العملي لينتهى تهميش الجانب العملي على واقع مدارسنا والتى استبدلت بالبرمجيات الافتراضيه الغير محسوسه وان يكون المشرفين للجانب العملي متخصصين بتامين الاصناف لان الواقع روساء التجهيزات المدرسية لغة عربيه وتربيه فنية ويمنعون التامين لاصناف لا يعرفونها والمواد الكيميائية خوفا منها – تطوير المناهج لافرع العلوم والرياضيات – ممكن توزع الخطط والاختبارات (25% نظري + 35 % عملي +10تقييم شهري للنظري+ 15% للتقييم الشهري العملي + مضاف لها النشاط اللاصفي كالاتي 5% بحوث علميه + 5% نشاط علمي +5% اختراع و ابتكار ) – وهذا ليستهدف العملي والنظري وما يتبعها جميع الجوانب ليجبر المعلم والمدرسه على تفعيل الجانب العملي والانشطة اللاصفي والابتكار والاختراع كمنتج لما درسه الطالب – لينتهي العام الدراسي بمعرض مميز للتربيه العملية وتفعيلها الكامل للنظري والعملي والاختراع والابتكار والنشاط الاصفي على شكل اجنحة لكل تخصص مستقل تحقيقي التنافسية بين التخصصات –